صمت بوتفليقة ونطق لعمامرة وولد عبد العزيز

وصف وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة تصريحات الملك المغربي محمد السادس بـ”غير الملائمة”، مؤكدا موقف الجزائر المبدئي وهو حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.

ملك المغرب يتهم الجزائر بإهمال سكان تندوف

وقال لعمامرة: “التصريحات غير الملائمة” الصادرة مؤخرا عن ملك المغرب اتجاه الجزائر بسبب دعمها المطلق لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير “لها وقع المراهنة على الأسوأ”.

وأضاف لعمامرة خلال ندوة صحفية مع نظيرته الكولومبية ماريا أنخيلا هولغوينا أن الجزائر تسعى لتسوية الخلافات الدولية سلميا قائلا:”نمتنع عن صب الزيت على النار . فنحن لا نمارس دبلوماسية الأبواق ونقوم بأمور لا يعلن عنها دائما”.

وقال لمعامرة إن الجزائر تدعم موقف الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بحق شعب الصحراوي في تقرير المصير، مضيف أن ذلك حتمي وموقف الجزائر ثابت في هذا الشأن.

وفي نفس السياق وردا على تصريحات الملك المغربي التي ألقاها في مدينة العيون، بمناسبة الذكرى الـ 40 للمسيرة الخضراء، هدد زعيم جبهة “البوليساريو” محمد عبد العزيز بالرجوع إلى الحرب وحمل السلاح ضد المغرب.

ونقلت صحيفة “لافانكوارديا” الإسبانية عن زعيم جبهة “البوليساريو” حول دعوة بعض الصحراويين بالرجوع إلى الحرب قوله: “اعتبروني واحدا من هؤلاء الصحراويين، فخيار العودة إلى الكفاح غير مستبعد، وهو واحد من عدة خيارات، ستطرح في مؤتمر الجبهة، في منتصف شهر ديسمبر المقبل”.

 

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.