طرابلس و الإرهاب

قامت  ميليشيات تابعة لحكومة الوفاق في طرابلس المعينة من الأمم المتحدة بتنفيذ جرائم قتل مروعة من أبرز ميليشيا أجرامية تابعة للمجرم هيثم التاجوري.

حيث شهدت ضواحي العاصمة مؤخرا جرائم تتطابق مع جرائم تنظيم داعش الإرهابي حيث تم حفر رقم 32 بسكين حاد على جبهة المغدور بهما عبد الرزاق الحشية ،و عبدالمجيد ابو خشيم  في إشارة إلى أنهما منتسبان إلى أحدى  ألوية الجيش الليبي ،و هو اللواء 32 معزز.

و هذه الجرائم ذاتها تقوم بها ما يسمى بميلشيا الكانيات بترهونة ،و هي اللواء السابع التابع لحكومة الوفاق التى يترأسها السراج ،و هذه الجرائم تؤكد ضلوع حكومته في جرائم  وحشية ،و ماهي إلا إدارة مالية لتمويل الميلشيات ،و الاجرام ضد الشعب الليبي ،و غطاء لشرعنة جرائمها.

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك