جلالة الملك محمد السادس يتمنى للشعب التركي مزيدا من التقدم والرخاء

بعث الملك محمد السادس برقية تهنئة إلى رجب طيب أردوغان، رئيس جمهورية تركيا، وذلك لمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني. وأعرب الملك، في هذه البرقية، عن أصدق التهاني وأخلص المتمنيات للرئيس رجب طيب أردوغان بدوام الصحة والسعادة والهناء، وللشعب التركي الشقيق باطراد التقدم والرخاء. ومما جاء في هذه البرقية “وإذ أشيد بوشائج الأخوة المتينة والتقدير المتبادل والتضامن الفاعل التي تجمع شعبينا، وبالتطور المطرد الذي تشهده علاقات التعاون المثمر القائمة بين بلدينا، أؤكد حرصي على مواصلة العمل سويا معكم من أجل تعزيز هذه العلاقات والارتقاء بها إلى مستوى تطلعات شعبينا، خدمة لمصالحهما المشتركة، وإسهاما في توطيد جسور التواصل والتكامل بينهما، وفي إشاعة السلم والأمن والاستقرار في فضائنا المتوسطي وعبر العالم”.

يذكر أن الملك محمد السادس التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في مدينة اسطنبول سنة2014، حيث كان يقضي الملك محمد السادس وعقيلته الأميرة لالة سلمى إضافة إلى الأمير مولاي  الحسن  والأميرة  لالة خديجة، إجازتهم في قصر يلدز في أسطنبول. وتتسم العلاقات بين المغرب و تركيا، على الدوام، بطابع الجودة، وهو ما أفضى إلى انخراط البلدين، قبل سنوات، في شراكة استراتيجية متقدمة من شأنها تقوية علاقات التعاون الثنائي، بخاصة على المستويين الاقتصادي والتجاري.
واحتلت تركيا ما بين سنتي 2002 و 2011 المرتبة العشرين بين المستثمرين في المغرب وتقدمت إلى المرتبة 18 سنة 2013 من خلال 0.5 في المائة من الاستثمارات التي ولجت المغرب. وتتركز 75 في المائة من الاستثمارات التركية في المغرب في قطاعي التجارة والأشغال الكبرى، حسب الإحصاءات الصادرة عن الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات .

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.