وزير الشؤون الخارجية التنزاني يشيد برؤية جلالة الملك بخصوص معالجة إشكالية الهجرة.

أعرب وزير الشؤون الخارجية التنزاني أوغستين ماهيغا، امس  الثلاثاء بالرباط، عن تقديره ل “رؤية” جلالة الملك بخصوص معالجة إشكالية الهجرة.

 كما عبر ماهيغا، في تصريح للصحافة عقب مباحثات أجراها مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، عن شكره للمغرب على دعوته للمشاركة في الخلوة الإفريقية حول الهجرة التي تنظم على مدى ثلاثة أيام (من 30 أكتوبر إلى 1 نونبر)، مشددا في هذا الصدد، على أهمية هذه القضية نظرا لآثارها الإنسانية والأمنية والإنمائية.

وأشار المسؤول التنزاني إلى أن العالم “يشهد اليوم أكبر حركة للمهاجرين واللاجئين منذ نهاية الحرب العالمية الثانية”، مبرزا أن أكبر حركات المهاجرين في إفريقيا لم تقع فقط بين بلدان الجنوب والشمال ولكن أيضا بين الدول الإفريقية ذاتها.

وبخصوص العلاقات الثنائية، وصف المسؤول التنزاني العلاقات القائمة بين بلاده والمغرب بـ” المتينة “، مشيرا إلى أن تنزانيا “أيدت بقوة” عودة المملكة إلى حضن الاتحاد الأفريقي

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close