شهود : جريمة مراكش تصفية حسابات بين اشخاص

https://youtu.be/2ek_fdpVaRk

أكد مصدر موثوق أن الشاب الذي قتل بالرصاص، ليلة اليوم اليوم الخميس (2 نونبر)، في مراكش، كان يدعى قيد حياته حمزة الشايب، ويدرس في كلية الطب في مراكش.
ووفقا للمصدر ذاته فالضحية هو ابن سعيد الشايب، الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف في بني ملال.
وقال مصدر لموقع “كيفاش” إن الضحية كان في المقهى رفقة محام وصديقته.
يشار إلى أن الضحية تعرض لإطلاق نار مباشر على مستوى الرأس من طرف شخصين ملثمين كانا يمتطيان دراجة نارية، ما أدى إلى مصرعه في الحين.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تحقق أيضا
Close
Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.