تجديد هياكل الشبيبة الحركية بمراكش

عقدت منظمة الشبيبة الحركية باقليم مراكش مؤتمرها الإقليمي الرابع تحت شعار :”الشباب الحركي …دابا” ، و ذلك يوم الاحد 05 نونبر 2017 بالقاعة الكبرى لقصر بلدية مراكش ،
برآسة الاخ عادل ايت بوعزة عضو المجلس الوطني للشبيبة الحركية تحت إشراف رئيسة المجلس الوطني الاخت ليلى التروزي بمعية الاخ امين اشيبان و سعيد بوصبيع بصفتهم ممتلين عن المكتب التنفيذي .
وافتتح المشاركون اشغال المؤتمر بقراءة سورة الفاتحة ترحما على روح الشهيد الشاب ” حمزة الشايب ” و الذي وافته المنية برصاص إجرامي غادر أساء لصورة المدينة و الوطن ، مع الثني على الدور الهام الدي لعبته الاجهزة الامنية في إلقاء القبض على المشتبه بهم .


و بعد ذلك ردد الشباب الحركي النشيد الوطني حيت اللحظة تتزامن و ذكرى المسيرة الخضراء مستحضرين الدور البطولي لآلاف المغاربة الدين شاركوا بهدا الحدت التاريخي الدي أعطى المغفور له الحسن الثاني انطلاقة المسيرة المظفرة من مدينة مراكش .

بعد ذلك ألقت السيدة ليلى التروزي كلمتها التي دعت فيها الشباب الحركي إلى العمل الجاد والتلاحم بين شباب المنظمة ، وبعدها تدخل الاخ سعيد بوصبيع بكلمة بإسم المكتب الاقليمي السابق و نيابة عن الاخت سارة بوطاليب ، حيت وجه من خلالها الشكر لكل الاخوة الحاضرين و أشاد بالدينامية التي عرفتها الشبيبة الحركية بالاقليم و مطالبا بمزيد من العمل و مزيد من العطاء .
كما كان الحزب حاضرا بقوة باشغال هده المحطة التنظيمية وتناول السيد ايت عدي عبد العزيز عضو المجلس الوطني للحزب و رئيس جماعة اوريكا كلمة توجيهية للشباب دعاهم من خلالها بالمزيد من المثابرة والعمل، كما طالب القيادة الحزبية بايلاء الاهتمام اللازم بالجهة ودعم المبادرات الشبابية الفعالة و الناجعة .
امين اشيبان عضو المكتب التنفيذي و المنسق الجهوي للشبيبة بجهة مراكش-اسفي بدوره أشاد بمجهودات الشباب الحركي بمراكش و اكد أنه على استعداد للعمل على تظافر الجهود بالجهة والاشتغال المشتركة بين كافة الفروع الإقليمية .
هذه المداخلات تلاها مباشرة نقاش مفتوح بين المؤتمرين والضيوف ، اسهم فيه اعضاء المكتب التنفيذي الإخوة حاتم بكار و محمد بلفكرونية و عبد الكريم الناصري و بعض أعضاء المجلس الوطني حول مجموعة من المحاور التنظيمية والقضايا الوطنية ، وكان النقاش جريئا وواضحا ، طالب من خلاله الجميع إلى تعزيز المشاركة السياسية للشباب و الاعتماد على الكفاءات الشابة في صناعة القرار وتسطير السياسات العمومية ، مع ضرورة الانخراط في الأوراش الكبرى التي يقودها صاحب الجلالة نصره الله .
وبعد دلك رفعت أشغال الجلسة الافتتاحية ودعوة المؤتمرين الى حفل شاي على شرف الضيوف الضيوف .
ورغبة منهم ، وتماشيا مع القوانين المؤطرة لمنظمة الشبيبة الحركية ، و إصرارهم على السهر على تحقيق الديمقراطية الداخلية ومبدأ التداول على المسؤولية ، انتقل المؤتمرين الى عملية تجديد المكتب الإقليمي الدي انتهت ولايته القانونية ، حيت اعلنت رئاسة المؤتمر فتح باب الترشيحات لمنصب المنسق الاقليمي بمراكش ، تقدم الاخ عدنان مكيك مرشحا وحيدا لتحمل هده المسؤولية ، ليتم انتخابه وعن طريق الاقتراع السري بأغلبية المؤتمرين مقابل ورقة ملغاة ، ليتقدم فيما بعد لاجراءات مشاورات من اجل اعداد لائحة المكتب الاقليمي و التي جاءت على الشكل التالي :
عدنان امكيك : منسق اقليمي .
أعضاء المكتب :
صبرينا جليل
عادل ايت بوعزة
سارة بوطالب
خولة حربول
هشام ايت لحسن
توفيق فكراني
البشير سيلا
سعيد العنبري
وجدان مكيك
أسامة الجديع
حيت حصلت اللائحة بالموافقة وانتخابها بإجماع المؤتمرين الحاضرين .
الاخ عدنان مكيك المنسق الاقليمي للشبيبة الحركية بمراكش الجديد تقدم بكلمة أمام الحضور حيت أكد ان الشباب الحركي بمراكش على إستعداد تام لمباشرة العمل في إطار فريق عمل منسجم و استراتيجية واضحة لإشاعة الفكر الحركي بالاقليم و خارجه . كما قام بتلاوة برقية الولاء للمقام الرفيع لجلالة الملك نصره الله و ايده.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.