إعفاء المسؤولين في المغرب يتواصل

بعد  القرار الملكي الذي عصف بعدد من وزراء ومسؤولين كبار في حكومة العثماني اثر تقرير المجلس الاعلى للحسابات بخصوص مشروع الحسيمة منارة المتوسط، جاء الدور على 14 مسؤولاً رفيعا، من بينهم 7 كتاب عامين، حيث تم إعفاء كل من عبد الواحد فكرات الكاتب العام الحالي لرئاسة الحكومة الذي عين في يونيو 2017، بصفته كاتبا عاما لوزارة البيئة في عهد الوزيرة حكيمة الحيطي.
ووفق مصادر اعلامية فإن لائحة الإعفاءات الجديدة، شملت كذلك خمسة كتاب عامون أخرين لكل من وزارة السياحة ووزارة
السكنى، ووزارة الثقافة، ووزارة التربية، وأيضا وزارة الصحة، وأيضا رؤساء مؤسسات عمومية أخرى.
يذكر أن عبد الواحد فكرات، عين كاتبا عاما برئاسة الحكومة يوم 22 يونيو الماضي، خلفا لمحمد الحجوي الذي عينه الملك على رأس الأمانة العامة للحكومة خلفاً لإدريس الضحاك.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close