ايطاليا تدرب قوات الشرطة في النيجر

أعلن رئيس الوزراء الايطالي، باولو جينتيلوني الاربعاء،  أن “إيطاليا ستبدأ في  الأسابيع المقبلة مهمة تدريبية لقوات الأمن في النيجر  المشاركة في القوة المشتركة من دول الساحل الخمس”، التي تشمل، إضافة إلى النيجر،  بوركينا فاسو وتشاد ومالي وموريتانيا ، وهي عبارة عن “وحدة عسكرية لمكافحة الإرهاب” تتألف عناصرها من تلك الدول.

وقال جينتيلوني في ختام القمة في قلعة لاسيل سان كلود على أبواب باريس، التي جمعته و الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الالمانية انجيلا مع قادة دول الساحل الافريقي الخمس،  إن التواجد بين الدول التي تدعم تحالف الساحل هو “مصلحة وطنية وكذلك أوروبية”.

وقال رئيس الحكومة الايطالية، في إشارة لإنعقاد القمة،  “اليوم يوم هام: يعزز  قضية حاسمة لاستقرار الجميع”. وأردف  “نحن ندرك ان استقرار منطقة الساحل وقدرتها على الذود والدفاع عن الامن ومكافحة الارهاب هو اساسى بصفة مطلقة للمنطقة بأسرها”

وأضاف أن “إيطاليا يجب أن تكون على بيّنة من الاهتمام المتزايد، الوطني والأوروبي، لتكون أكثر حضورا” في تلك المنطقة”، معلنا أنه “في الأسابيع المقبلة بعد الحصول موافقة البرلمان، سنبدأ في بعثة تدريبية للقوات النيجرية،  التي ستشارك في القوة المشتركة لدول الساحل الخمس”.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button