يوسفو يطمح لتأهيل جيشه:سلامة يناقش الملف الليبي في النيجر

اجتمع رئيس بعثة الأمم المتحدة غسان سلامة أمس مع وزير خارجية النيجر إبراهيم ياكوبو، في العاصمة النيجيرية نيامي.

وحسب تغريدة للبعثة على صفحتها بموقع تويتر، فقد تبادل الجانبان الآراء حول العملية السياسية في ليبيا، والوضع الإنساني.

هذا وكان سلامة قد وصل أمس إلى العاصمة النيجرية ميامي، وذلك بهدف مناقشة الملف الليبي، والتعاون المشترك لحل الأزمة الليبية مع سلطات النيجر، يشار إلى أن هذه الزيارة تأتي بعد أيام من إعلان إيطاليا نشر قوات عسكرية في النيجر، لمكافحة الهجرة غير القانونية.

يأتي ذلك بالتزامن مع تأكيد الرئيس النيجري محمدو إسوفو سعيه إلى تعزيز الجاهزية العسكرية للبلاد خلال العام 2018، لمواجهة الهجمات الإرهابية التي تواجهها البلاد.

 

وقال إسوفو في خطاب ألقاه بمناسبة العام الجديد إن البلاد “واجهت خلال العام 2017 هجمات على أيدي الجماعات الإرهابية”، مضيفا أن جهود “اكتتاب وتدريب وتكوين الجهود ستتواصل خلال عام 2018”.

 

وأكد إسوفو أن النيجر ستخصص “17% من ميزانية 2018 ستخصص للأمن، بزيادة طفيفة عن ميزانية 2017، التي خصصت منها للأمن نسبة 15%”.

 

وأضاف محمدو إسوفو أن النيجر تسعى إلى أن تكون “قادرة على التعامل مع أي تهديد”، وتواجه النيجر منذ سنوات تحدي الجماعات المسلحة الناشطة في المنطقة.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تحقق أيضا
Close
Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.