بيان يتحدث عن افشال هجوم:خطف عربة من جيش مالي

نقلت وسائل اعلام موريتانية ،استيلاء مسلحون مجهولون امس الثلاثاء على عربة تابعة للجيش المالي، على الطريق الرابط بين بلدة بورم ومدينة غاو شمالي مالي،حيث جرد المسلحون ،الجنود الماليين الذين كانوا على متن العربية من أسلحتهم، وتركوهم على الطريق.
وفى السياق ذاته، انفجر لغم أرضي فى مركبة تابعة للقوات الأمم المتحدة لحفظ السلام عصر امس فى حي آليو بمدينة كيدال.

من جهة اخرى، قالت القوات المالية بيان لها انها صدت هجوما مسلّحا شنه “متمردون” واستهدف نقطة تفتيش أمني بالقرب من مدخل مدينة غاو شمالي البلاد.
وأوضحت المصادر استنادا إلى بيان للجيش المالي أن مسلحين على دراجة نارية هاجموا نقطة التفتيش الواقعة خارج مدينة غاو، وتمكّن الجنود الماليون من صد الهجوم ما أدى إلى انسحاب المهاجمين من دون وقوع أي إصابات بين أفراد الجيش.
يذكر أن الجيش المالي يتعرض بشكل متواصل لهجمات الجماعات الإرهابية وخاصة في المناطق الشمالية من البلاد، التي تسيطر عليها جماعة تطلق على نفسها اسم “نصرة الإسلام والمسلمين” وتتبنى غالبية الهجمات على الجيش والقوات الأممية.
وقد أدى النفوذ المتزايد للجماعات المتطرفة إلى زعزعة استقرار مالي، بعد 5 سنوات من تدخل القوات الفرنسية لدحر عصيان مسلحين كانوا ينادون بالانفصال وتطبيق الشريعة الإسلامية في إقليم كيدال شمالي مالي عام 2012.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button