@font-face{font-family:'jazeera';src: url('https://www.fontstatic.com/fonts/jazeera/jazeera.eot?#iefix');src: local('الجزيرة'), local('jazeera'),url('https://www.fontstatic.com/fonts/jazeera/jazeera.woff') format('woff');}

اجتماع بنيامي لوضع آلية للتعاون فيما يتعلق بتأمين الحدود ومكافحة الجريمة المنظمة

اجتمع وزراء الخارجية والداخلية والدفاع ورؤساء الأركان، ومدراء المخابرات فى دول ليبيا والنيجر والسودان وتشاد في نيامى عاصمة تشاد، وذلك بمبادرة من رئيس النيجر محمد يوسفو، للتشاور حول الأمن على الحدود المشتركة للدول الأربع.

وأكد بيان مشترك صادر عن الاجتماع، اليوم، على أنه نظرا للوضع غير المستقر فى جنوب ليبيا والذى يفرض على بلداننا المزيد من الانتباه فيما يتعلق بمسألة الأمن على طول الحدود المشتركة، داعيا الجهود على كافة المستويات من أجل دعم السلم والاستقرار الأمنى فى المنطقة.

وشدد البيان، على أهمية التعاون فى إدارة الحدود المشتركة باعتباره أحد الوسائل اللازمة للدول الأربع التى يمكن من خلالها إحلال السلم والاستقرار وبسط الأمن في المنطقة، وذلك نظرا للمساحات الشاسعة المشتركة والحدود ذات الطبيعة الوعرة وشح الإمكانيات فى دولنا والتحديات الكبيرة الموجودة في المنطقة .

وأكد البيان، على أن التنسيق الواسع والقوى بين الجماعات المسلحة مسئول عن اختلال الأمن على حدود الدول الأربع يتطلب أهمية وجود حدود آمنة ومستقرة من أجل التنمية الاقتصادية والاجتماعية فى المناطق الحدودية .

وشددت الدول المشاركة على ضرورة إيجاد حل شامل ودائم للوضع الحالى فى ليبيا، مثمنة المجهودات التى بذلها الإتحاد الأفريقى من خلال اللجنة رفيعة المستوى حول ليبيا، وكذلك مجهودات الأمم المتحدة والشركاء الآخرين للمبادرات متعددة الأطراف والثنائية الملتزمة بإيجاد حل للأزمة الليبية التي تؤثر على السلم و الأمن فى المنطقة .

ودعت الدول جميع الأطراف الليبية لاستئناف الحوار بدون أى شرط من أجل مصلحة ليبيا، وتم الاتفاق على اجتماع الخبراء في إنجامينا 3 مايو المقبل لإعداد اتفاق بهذا الشأن يوقع فى الخرطوم قبل نهاية شهر مايو المقبل.

ودعت الدول إلى ضرورة الاتفاق على (الاتجار بالأسلحة، الاتجار بالبشر، تجارة المخدرات ) والإرهاب والتمرد ضد السلطات الشرعية فى الدول وضد المجموعات المسلحة التى تقوم بأعمال المرتز، إضافة لتنسيق الأعمال من خلال عمليات مشتركة لقوات الدفاع والأمن في الدول الأربع .

وشددت الدول على أهمية تكثيف التعاون بين أجهزة الاستخبارات وأجهزة المخابرات بالدول الأربع، والتشجيع على تطوير مشروعات تنموية على الحدود المشتركة لدعم مبادرات تأمين الحدود، وتشكيل لجنة لمتابعة الالتزامات المقررة خلال هذا الاجتماع ، وسيتم تحديد تكوين اللجنة ومهامها في اتفاق لاحق .

وعلى هامش الاجتماع استقبل رئيس جمهورية النيجر محمد يوسف، المشاركون فى هذا الاجتماع ، حيث عبروا له نيابة عن رؤساء دولهم ورؤساء حكوماتهم عن فائق الشكر على هذه المبادرة القيمة .

وتقدم المشاركون بالشكر إلى النيجر وحكومتها على حفاوة الاستقبال وحسن الضيافة خلال فترة انعقاد الاجتماع .

 

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com