كيتا يلتجئ الى الو عظ لتحقيق السلم في مالي

دعا الرئيس المالي، إبراهيم بوبكر كيتا، المسلمين إلى الإكثار من الصلوات والدعاء لعودة السلام التام إلى مالي، وذلك في خطاب موجه للمسلمين الماليين، بمناسبة شهر رمضان الذي بدأ أمس الأربعاء في جميع التراب الوطني المالي.

وتعيش مالي منذ 2012، أزمة أمنية ما زالت عملية تسويتها جارية إلى اليوم، إذ يرتكب تقوم جماعات متطرفة وعصابات مسلحة أخرى بتنفيذ هجمات, لبث الرعب في مناطق شمال ووسط البلاد الذي يشهد أيضا نزاعات عرقية دامية.

واستنادا إلى بيان وزارة الشؤون الدينية، فإن اللجنة الوطنية لمراقبة الهلال، ثبتت عندها رؤية الهلال في إحدى بلديات باماكو وفي كينيبا بجنوب غرب البلاد وفي سان (وسط).

وقبل سنوات شكلت الحكومة المالية اللجنة الوطنية لمراقبة الأهلة، لمتابعة ظهور الهلال طوال شهور السنة تفاديا لأي خلاف بين الطائفة المسلمة في مالي، حول بداية رمضان وعيدي الفطر والأضحى. وتجتمع لهذا الغرض نهاية كل شهر

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.