مقتل شخصين برصاص متطرفين في نهر النيجر بوسط مالي

قتل رجلان مسنان على يد عناصر متطرفة، في قرية “واكا” بوادي نهر النيجر بوسط مالي، لاتهامهما بمعارضة مصالح هذه العناصر.
وقال أحد شهود العيان لم يفصح عن هويته – حسبما ذكر راديو “أفريقيا 1” اليوم، الأربعاء، إن العناصر المتطرفة وصلت على دراجة نارية للقرية حاملين أسلحة وتوجهوا مباشرة إلى “سينالي سامبانا” البالغ من العمر 82 عاما و”ماري تيرييتا” وأطلقوا النار عليهما ثم غادروا المكان.
يذكر أن منطقة شمال مالي سقطت في مارس وأبريل عام 2012 في قبضة ما يسمى “الجماعات الجهادية” المرتبطة بتنظيم القاعدة، وقد تم طرد هذه الجماعات إلى حد كبير بعد بدء عملية عسكرية فرنسية في يناير عام 2013 والمستمرة.
ولكن هناك مناطق بأكملها خارج سيطرة قوات مالي وفرنسا والقوات الدولية التي تستهدفها الهجمات الدامية بشكل منتظم، وذلك على الرغم من توقيع اتفاق سلام في مايو -يونيو عام 2015 والذي ينص على عزل هذه الجماعات بشكل نهائي.
أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.