قواة حفظ السلام ومأسيها علي رعاة إقليم ازواد..!!

 منذ إجتياح تلك القواة الإقليم لم يهد السكان تلك المناطق وخاصة الرعاة ونخصو هنا كيدال معنات ومأسي رعاة ضواحي تلك المدينة صيف حار وشديد الحرار ،وأشد من ذالك فوهة بندقية منيسما(قواة حفظ السلام…!!) التي لاتفرق بين من هو وارد الي المدينة مصدر مياهم أوخارجا منها اذا كلما رووا او حسوا الصحاب القبعات الزرق بالمتحرك كان انسان اوحيوان او سمعوا صوة يطلقوا النار تجاهه بشكل عشواي وغير مترددين في ذالك مما سبب الخوف وإرهاب اولائيك الرعاة ومشقة وصولهم الي المدينة او الخروج منها اذا دخلوا وهذا شبه كل مرة في الساعة في الليل وفي النهار، وهذا الحالة المأساوية وللأسف ليست خاصة لمنطقة كيدال بل غالب مناطق الإقليم تعاني من إنتهاكات وعدم مراعات واحترام خصوصية رعاة بادية ازواد ونداء الي كل الحقوقيين والمنظمات الإنسانية نظرة عاجلة الي ذالك الأمر
بقلم / اهما اغ إبراهيم
أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.