مركز “الساحل والصحراء لمكافحة الإرهاب”

بدأت مصر خطوة جديدة في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف، من خلال إنشاء المركز الإقليمي لدول الساحل والصحراء لمكافحة الإرهاب على أرضها، والذي يمثل استكمالا للتعاون مع الدول الإفريقية لمحاولة رأب الصدع ومنع انتشار الجماعات الإرهابية في القارة السمراء، واستعادة دورها في أفريقيا.

“تاريخ قديم”

يعد المركز الإقليمي لمكافحة الإرهاب لتجمع الساحل والصحراء، خطوة قديم حيث إنه تأسس في فبراير عام 1998 لبناء آلية للتعاون الإقليمي بين دول شمال إفريقيا والدول الإفريقية جنوب الصحراء، وقد شاركت مصر في قمة تأسيسه بصفة مراقب، قبل أن يتم الاعتراف بتجمع “س ص” كتجمع اقتصادي إقليمي في يوليو عام 2000 بدولة توجو.

وفي عام 2001 حصلت مصر على العضوية الكاملة بالتجمع، واستمر التعاون بين الدول الأعضاء، حتى عام 2011، حيث تأثرت فعاليا التجمع بأحداث “ثورات الربيع العربي عام 2011” التي شهدتها دول شمال إفريقيا، وتوقفت نهائيا، قبل أن تعقد قمة استثنائية في العاصمة التشادية في فبراير عام 2013.

وسعت مصر إلى إعادة التجمع من جديد، من خلال تفعيل آلية الاجتماع الدوري باجتماع وزراء دفاع دول التجمع عام 2016 بشرم الشيخ، وقد فرضت الأحداث الحالية ضرورة التعاون والتنسيق بين دول التجمع في مجالي الأمن والدفاع، ليعاود التجمع أعماله من جديد.

وعقد الاجتماع السابع لوزراء دفاع دول تجمع الساحل والصحراء في العاصمة النيجيرية “أبوجا” في الفترة من 20 إلى 22 يونيو 2018، بمشاركة مصرية، أعلن خلالها عن إنشاء مقر جديد للتجمع في مصر.

“أهداف التجمع”

ويعد تجمع الساحل والصحراء ثاني أكبر التجمعات شبه الإقليمية فى قارة إفريقيا بعد الاتحاد الأفريقي ويضم في عضويته 27 دولة من البحر الأحمر شرقا إلى المحيط الأطلنطي غربا.

ويهدف التجمع في البداية إلى زيادة التعاون الاقتصادي البيني، ولكن تطورت الأهداف ليصبح التعاون الأمني في مقدمة الاهتمامات وذلك من خلال استراتيجية شاملة تستند على ركائز اساسية منها إقامة اتحاد اقتصادي يشمل مخططا تنمويا متكاملا منسقا مع مخططات التنمية الوطنية بكل دولة من الدول الأعضاء.

ويسعى التجمع إلى التنمية في مختلف المجالات وتسهيل حركه الأشخاص ورؤوس الأموال وتشجيع التجارة وتنسيق نظم التعليم والتنمية وتطوير وسائل النقل والمواصلات بين الدول الأعضاء، إضافة إلى تبني إستراتيجية للتنمية والأمن في فضاء الساحل والصحراء تستهدف تعزيز الأمن الجماعي ومعالجة النزاعات وتعزيز ثقافة السلم ومكافحة التهديدات التى تشهدها المنطقة بالتكامل مع استراتيجيات “الاتحاد الإفريقي والإيكواس وحوض بحيرة تشاد والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة”.

وتتضمن أجندة التجمع بحث سبل وآليات تعزيز التعاون بين مختلف دول تجمع الساحل والصحراء في مجال محاربة الإرهاب عبر تقديم الدعم المتبادل في كافة المجالات، وتبادل التجارب والخبرات في مجالات الأمن والدفاع، وإطلاق جهود التنمية، وتوطيد المكتسبات المسجلة في مجال محاربة الإرهاب عبر التضامن المشترك بين دول التجمع .

“المقر الجديد”

وأقدمت مصر خلال الفترة المادية إلى إعادة التجمع من جديد، لاستعادة مكانتها ودورها الريادي في القارة الأفريقية، حيث انتهت من إنشاء المركز الإقليمي لمكافحة الإرهاب لتجمع الساحل والصحراء على أرضها، على مساحة 14300 متر مربع، وتم تزويد المركز بكافة التجهيزات السمعية والبصرية، وأحدث الحواسب الآلية، بما يحقق تنسيق التعاون بين الدول الأعضاء في القضايا محل الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها التصدى للإرهاب وتعزيز العلاقات الأمنية والاقتصادية والسياسية.

وأشادت الوفود المشاركة في الاجتماع السابع بجهود مصر في تأسيس المركز، ووجه أعضاء الوفود المشاركة بالمؤتمر رسالة شكر وتقدير للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على تنفيذ وعده بإنشاء المركز في زمن قياسي، وتفعيل وتقديم 1000 منحة دراسية للعسكريين من دول التجمع في مجال الأمن والدفاع و1000 منحة جديدة للدراسة بمصر دعما لدول التجمع، والتنسيق على اجراء تدريبات مشتركة دورية في مجال مكافحة الارهاب.

“الاجتماع الأخير”

وعقد خلال اليومين الماضيين الاجتماع السابع لوزراء دفاع الدول الأعضاء، بمشاركة الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا والصين والمملكة المتحدة وروسيا والمملكة العربية السعودية كمراقبين وسبع منظمات دولية وإقليمية من بينها “الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية، والاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي.

وتوج الاجتماع السابع باعتماد “إعلان أبوجا” الذي أكد ضرورة تكثيف التعاون في المجال الأمني على الصعيدين الثنائي المتعدد الأطراف من أجل مواجهة تهديدات السلم والاستقرار في فضاء الساحل والصحراء، كما دعا الإعلان إلى تنفيذ الالتزامات المتضمنة في اتفاقية الصخيرات.

رؤية – إبراهيم جابر:

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك