في موريتانيا قرار يحرم من هم فوق 25 سنة من التوجيه في التخصصات الجامعية

 في موريتانيا  احتج الطلاب  على قرار وزارة التعليم العالي بتحديد سن ولوج الجامعة،   وحرمان الطلاب فوق 25 سنة من التوجيه في التخصصات الجامعية.
وأثار قرار الوزراة ضجة داخل الأوساط الطلابية ، التى وصفته بالجائر ، و”يندرج في إطار سلسلة متواصلة من القرارات التعسفية التي عودنا عليها وزير التعليم العالي في خرجاته المتغطرسة”، حسب بيان للطلاب.
وقال الاتحاد المستقل للطلبة موريتانيا إن هذا القرار يفضح عجز الدولة و فشل سياساتها التعلمية، و غياب البنية التحتية القادرة على استيعاب الطلبة الناجحين في الباكلوريا، و غياب الإرادة الصادقة في الإعلاء من شأن التعليم الجامعي، و سوء الإدارة و التسيير،حسب البيان.
وأشار الاتحاد إلى أن هذا القرار يستهدف من الدرجة الأولى أبناء الطبقات الفقيرة و الهشة، و الذين ليس بمقدورهم الالتحاق بالجامعات الحرة أو السفر إلى الخارج، حسب البيان. وطالب الاتحاد المستقل للطلبة الموريتانيين بالعدول الفوري عنه حرصا منا على تفادي المزيد من تأزيم الساحة الجامعية الغارقة في الأزمات عن آخرها ، وفق البيان. ودعا البيان الطلاب الطلاب للاستعداد للانخراط “بقوة في العملية النضالية سبيلا لاسترداد الحقوق الطلابية و فرضا للتراجع عن كل القرارات الأحادية و الجائرة بحقهم “.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك