تفكيك خلية من ستة عناصر في بني ملال

يشتبه في موالاتهم ل"داعش"

في إطار العمليات الاستباقية للتصدي للتهديدات الإرهابية، تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية، بناء على معلومات وفرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من تفكيك خلية إرهابية، تتكون من 6 عناصر

كانوا ينشطون بمدينة بني ملال تتراوح أعمارهم بين 24 و37 سنة، يشتبه في موالاتهم ل”داعش”، وفي الإعداد لمشاريع إرهابية بالمملكة.

وأوضح بلاغ لوزارة الداخلية أن هذه العملية أسفرت عن حجز أجهزة الكترونية وكتب ومنشورات تمجد الفكر المتطرف ل”داعش” وتحرض على العنف، إضافة إلى أسلحة بيضاء.

وتفيد الأبحاث الأولية، يضيف البلاغ، أن أفراد هذه الخلية قاموا بعمليات تجنيد واستقطاب الشباب من أجل تبني مبادئهم المتطرفة بالموازاة مع التحريض لتنفيذ اعتداءات تستهدف المخالفين لنهجهم المتشدد، وهو ما يشكل مسا خطيرا بالأمن العام وسلامة المواطنين.

وأبرزت وزارة الداخلية أن هذه العملية تؤكد استمرار التهديدات الإرهابية، في ظل إصرار المتشبعين بالفكر “الداعشي” على تنفيذ أجندة هذا التنظيم عبر ارتكاب أعمال إجرامية.

وسيتم، حسب المصدر ذاته، تقديم المشتبه فيهم إلى العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري وفق الشروط والضوابط القانونية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك