الرئيس البوركينابي يعلن حالة الطوارئ في 7 ولايات

ورفع  اليقظة وطمأنة سكان المناطق المستهدفة بالهجمات المتكررة

أعلن الرئيس البوركيني روك مارك كريستيان كابوري حالة الطوارئ في 7 ولايات، من أصل 13 ولاية، هي عدد ولايات البلاد، التي تعاني هجمات الجماعات المسلحة منذ عام 2015.

وجاء إعلان حالة الطوارئ في أعقاب اجتماع استثنائي لمجلس الوزراء، وقال وزير الاتصال ريميس داندجينو إن الهدف من هذا القرار “الاستجابة بشكل أفضل للهجمات، ورفع  اليقظة وطمأنة سكان المناطق المستهدفة بالهجمات المتكررة”.

وتشهد بوركينافاسو منذ عام 2015 هجمات مسلحة، خلفت بحسب أرقام رسمية صادرة عن السلطات، مقتل 250 شخصا مدنيا وعسكريا.

وتعتبر  “نصرة الإسلام والمسلمين” و”أنصار الإسلام” و”تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي” أبرز الجماعات المسلحة الناشطة بالمنطقة، خصوصا على الحدود الثلاثية بين بوركينافاسو، ومالي والنيجر.

 

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك