أغ الشريف في أول زيارة له للغرب الأزوادي

 الراصد/حسين أغ عيسى
أدى السيد بلال أغ الشريف الأمين العام للحركة الوطنية لتحرير أزواد يوم أمس الخميس  ، اول زيارة له منذ تنصيبه أمينا للحركة سنة 2012 بعد استيلاء الحركة على مدن شمال مالي وإعلانها لاستقلال الدولة الأزوادية ، زيارة ميدانية لمدينة بير الواقعة 60كلم شرق تين بكتو في اطار تطبيق الإتفاق لقائمة حركته بهذه المنطقة. وقام بالمناسبة بجولة عبر مواقع المدينة التقى خلالها بعدد من القادة وشرح لهم مضامين البرنامج الذي تحمله منسقية الحركات الأزوادية كما يحسهم بالوحدة الشعبية، مؤكدا ضرورة ان يتحولوا بكثافة إلى رجل واحد لممارسة حقهم في بلدهم. كما واصل اليوم أغ الشريف زيارته الاولى من نوعها للغرب الأزوادي متجها إلى معسكر راز ألما الواقع حوالي 170كلم غرب تين بكتو. وقرار زيارة أغ الشريف للغرب الأزوادي جاء بعد أيام من إعلان أغلبية قوات المنطقة انضمامهم الى المجلس الأعلى لوحدة أزواد بقيادة العقيد العباس أغ محمد أحماد الأنصاري الذي كان الرجل الذي يحسب عليه الشرق الازوادي بقيادة بلال أغ الشريف. وحسب بعض المراقبين فإن الزيارة غير متوقعة للغرب الأزوادي من قبل أغ الشريف جاءت لإقناع العقيد وأتباعه للبقاء على عهد الحركة الوطنية لتحرير أزواد التي بدأ أنصاره يقلون في الغرب الأزوادي. أما أخرون يرون الزيارة للتوضيح لهم بأن اختيارهم مناسبا وان المجلس الأعلى والحركة الوطنية وجهان من عملة واحدة.
أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.