السراج يعين كنه قائدا لمنطقة سبها العسكرية جنوب غربي ليبيا

عيّن رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، فائز السراج، بصفته القائد الأعلى للجيش، الفريق ركن “علي سليمان كنه”، قائدا لـ”المنطقة العسكرية سبها” (جنوب غرب).

ويأتي القرار، الذي نشره المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي، بعد يوم واحد من إدانة المجلس “التصعيد العسكري الذي يحدث في بعض مناطق الجنوب الليبي، والتي كان آخرها القصف الجوي الذي تعرضت له مدينة مرزق وضواحيها”.

ويشهد الجنوب، منذ 15 يناير الماضي، عمليات عسكرية تنفذها قوات خليفة حفتر، المسيطرة على الشرق الليبي، ضد من وصفتهم بـ”عصابات التهريب، والمعارضة التشادية”، جنوبي ليبيا.

وفي يونيو، أصدر المجلس الرئاسي قرارا يقضي بتقسيم ليبيا إلى سبع مناطق عسكرية.

وتلك المناطق هي: طرابلس (العاصمة)، بنغازي (شرق)، المنطقة العسكرية الوسطى، المنطقة العسكرية الغربية، منطقة سبها، منطقة طبرق (شمال شرق)، ومنطقة الكفرة العسكرية (جنوب شرق).

وأوضح القرار آنذاك أن المناطق العسكرية السبع تتبع رئيس الأركان مباشرة، وتتمثل مهامها في “حفظ الأمن في المنطقة وتأمينها والدفاع عنها ودرء كافة التهديدات والمخاطر التي تتعرض لها وعدم زعزعة استقرارها”.

ومنذ سنوات يشهد البلد الغني بالنفط صراعا على الشرعية والسلطة، يتركز حاليا بين حكومة الوفاق، المعترف بها دوليا، في العاصمة طرابلس (غرب)، وقوات حفتر، صاحبة السيطرة في الشرق اللليبي.

وتبذل الأمم المتحدة جهودا لتطبيق خارطة طريق لحل النزاع الليبي، تتضمن انتخابات برلمانية ورئاسية تأمل المنظمة الدولية، في إجرائها هذا العام، بعد تعذر إجرائها في 2018.

من هو كنه

اﻟﻔﺮﻳﻖ ﺭﻛﻦ ﻋﻠﻲ ﺳﻠﻴﻤﺎﻥ ﻣﺤﻤﺪ ﻛﻨﻪ  ﻣﻦ ﻣﻮﺍﻟﻴﺪ ﺍﻟﻌﺎﻡ 1947 ﻡ  في قرية  “ﺗﻘﺮﻃﻴﻦ” ﺑﻮﺍﺩﻱ ﻋﺘﺒﻪ مرزق، وهو خريج اﻟﻜﻠﻴﻪ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ عام 1967 ﻡ .

وﺷﺎﺭﻙ ﻓﻲ ثورة سبتمبر بقيادة القذافي عام 1969 ﻡ ﻭﻫﻮ ﻣﻦ ﺣﺮﻛﺔ ﺍﻟﻀﺒﺎﻁ ﺍﻟﻮﺣﺪﻭﻳﻴﻦ ﺍلأﺣﺮﺍﺭ .

ﺗﻌﺮﺽ ﻟﻼﺻﺎﺑﺔ ﺑﻤﺮﺽ ﺍﻟﺴﺮﻃﺎﻥ ﺍﻟﻌﺎﻡ 2009 ﻡ ﻭﺷﻔﻰ ﻣﻨﻪ، وﺗﻘﻠﺪ ﺍﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻨﺎﺻﺐ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﻪ ﻣﻨﻬﺎ ﺁﻣﺮ ﻛﺘﻴﺒﺔ ﺍﻟﻬﺎﻭﻥ 120 ﺑﻠﻮﺍﺀ ﻧﺎﺻﺮ ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻤﺮﺝ، وأمر الكتيبة 26″مدفعيه بطبرق إبان أحداث مصر ﻭﺁﻣﺮ الﻓﻮﺝ الثانى ﻤﺪﻓﻌﻴﻪ ﺑﺰﻟﻴﺘﻦ، وأمر لواء الصواريخ . ﻭﺁﻣﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺳبها ﺍﻟﺪﻓﺎﻋﻴة، ﻭﺁﻣﺮ ﺍﻟﺸﺮﻃة ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳة ﺑﺎﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺠﻨﻮﺑﻴة، كما ندب أمين للجنة الشعبية للعدل قبل عبدالفتاح يونس . ﻭأﺧﻴﺮ ﺁﻣﺮ ﻟﻮﺍﺀ ﺍﻟﻤﻐﺎﻭﻳﺮ ومنطقه ﺄﻭﺑﺎﺭﻱ الدفاعيه الحدودية .

وﺷﺎﺭﻙ ﻓﻲ تحرير منطقة أﻭﺯﻭ في عام 1987 ﻡ ﻭﺟﺮﺡ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﻌﺎﺭﻙ ﻭﺗﻢ ﻋﻼﺟﻪ، و ﺗﻌﺮﺽ ﻟﺴﻘﻮﻁ ﻃﺎﺋﺮة ﻋﻤﻮﺩﻳة ﺑﻤﻨﻄﻘﺔ ﺗﻤﺴﻪ . ﻭﻧﺠﺎ ﻫﻮ ﻭأﺣﺪ أﻓﺮﺍﺩ ﺍﻟﻄﺎﻗﻢ، ﺑﻴﻨﻤﺎ ﺗﻮﻓﻲ 4 ﻣﻦ أﻓﺮﺍﺩ ﺍﻟﻄﺎﻗﻢ .

وساهم فى توحيد قبائل الطوارق فى الجوار الليبى، ونزع فتيل الاقتتال. فى مالى والنيجر بتكليف من معمر القدافى، وشارك في العمليات العسكرية مع القذافي ضد ثوار فبراير .

كنه ﻳﻨﺘﻤﻲ ﻟﻘﺒﻴﻠﺔ ﺍﻟﻄﻮﺍﺭﻕ “ﺍﻟﺘﻨﻴﻠﻜﻢ”، وهو شقيق الرائد أبوبكر كنه المتحصل على النجمه الذهبية، أمر قوات الصاعقه المشاركه فى حرب تحرير لبنان والذي اغتاله الموساد الإسرائيلى فى النيجر .

 

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك