هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تحفر 85 بئراً ارتوازية وسطحية تعمل بالطاقة الشمسية في موريتانيا

المشروع يستفيد منه 500 ألف شخص

أطلقت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، مشروعا لتوفير المياه في خمس ولايات موريتانية تعاني شحاً في هذا المرفق الحيوي، وذلك ضمن مبادراتها التنموية في “عام التسامح”.

ويستفيد من المشروع 500 ألف شخص، ويتضمن حفر 85 بئراً ارتوازية وسطحية تعمل بالطاقة الشمسية مع توفير خزانات مياه.

وكانت الرئيسة الفخرية للهلال الأحمر الإماراتي  الشيخة فاطمة بنت مبارك، قد تبرعت العام الماضي بعشرة ملايين درهم لتنفيذ مشاريع تنموية في الدول التي تواجه تحديات إنسانية وتنموية، خاصة في المجالات الصحية والتعليمية والمياه.

وكان نصيب موريتانيا مشروع المياه الذي تستفيد منه ولايات غديماغا ولعصابة وترارزة ولبراكنة وغورغول، إلى جانب إنشاء مركز الشيخة فاطمة للأمومة والطفولة في العاصمة الموريتانية نواكشوط ويستفيد من خدماته الصحية 100 ألف شخص.

كما تضمن المشروع بناء مدرستين للمرحلة الابتدائية  في ولاية ترارزة إحداهما للبنين والأخرى للبنات وتزويدهما بالمستلزمات الدراسية.

 

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك