أزطا امازيغ تناقش “تعزيز الحكامة الترابية والبعد الثقافي واللغوي في التنظيم الجهوي”

بلاغ للجمعية

في إطار تنفيذ أنشطتها البرنامجية ، تنظم الشبكة الأمازيغية من اجل المواطنة –أزطا امازيغ اليوم الدراسي السابع حول “تعزيز الحكامة الترابية والبعد الثقافي واللغوي في التنظيم الجهوي” الذي يندرج ضمن أنشطة مشروع الشراكة بين ازطا امازيغ ووزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان.
تهدف ازطا امازيغ من تنظيم هدا النشاط إلى :
 التعريف بخطة العمل الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان وبمضامينها ذات الصلة بالحقوق الثقافية .
 الترافع من أجل تفعيل المقتضيات التشريعية والمؤسساتية المتعلقة بالجهوية المتقدمة والقوانين التنظيمية للجماعات الترابية ذات الصلة بإدماج وتعزيز البعد الثقافي في التنظيم الترابي وكذا تعزيز آليات التشاور والتنسيق من أجل مأسسة الأمازيغية في الفعل العمومي عموديا وأفقيا.
يشارك في هذا النشاط ممثلو الجماعات الترابية وكذا مشاركون عن مختلف الديناميات السياسية والمدنية الجمعوية وباحثين مهتمين بقضايا الأمازيغية والحكامة الترابية والتنمية المحلية بجهة كلميم واد نون .
يعتبر هذا البلاغ بمثابة دعوة الحضور للصحافيين والصحافيات بالإعلام المكتوب، والسمعي البصري، والإلكتروني بجهة كلميم واد نون.
تجرى أشغال اللقاء يوم السبت 30مارس2019،ابتداء من الساعة التاسعة صباحا ، بمركز بدار الشباب بويزكارن

الشبكة الأمازيغية من اجل المواطنة
المكتب التنفيذي: الرئيس: عبد الله بادو

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك