في رسالة لمدعي عام المحكمة:السراج يطالب الجنائية الدولية بمحاكمة حفتر بتهم “جرائم حرب”

طالب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فائز السراج، المحكمة الجنائية الدولية، بالتحقيق في “الجرائم والانتهاكات” التي ترتكبها قوات خليفة حفتر، وتقديمهم للمحاكمة.

وقال السراج، في رسالة لمدعي عام المحكمة (فاتو بنسودا)، اطلعت عليها الأناضول، إن المحكمة الليبية ستقوم بتزويد الجنائية الدولية، بكافة المستندات والأدلة في هذا الشأن.

وأوضح أن قوات حفتر، ترتكب “جرائم ضد المدنيين وضد الإنسانية، وتقوم بتدمير البنية التحتية بالأسلحة الثقيلة والمحرم استعمالها داخل المدن”.

وأشار السراج، إلى أنها استهدفت “منازل المواطنين والمدارس والمستشفيات الميدانية”، إلى جانب “تجنيد الأطفال والتنكيل بالأسرى وجثامين القتلى”، وكلها جرائم حرب.

وطالب بمحاكمة المتورطين في تلك الجرائم، وعلى رأسهم اللواء المتقاعد خليفة حفتر، الذي يقود الجيش في الشرق، والذي أعطى الأوامر الصريحة بالاعتداء على العاصمة طرابلس.

وفي وقت سابق الأربعاء، توعد السراج، بمقاضاة اللواء المتقاعد خليفة حفتر، الذي يقود الجيش في الشرق، عقب استهداف حي أبوسليم، المكتظ بالسكان، جنوبي العاصمة طرابلس.

وسقط 6 قتلى مدنيين، بينهم 5 نساء، جراء قصف صاروخي تعرض له احي “أبوسليم” (أكبر أحياء العاصمة) مساء الثلاثاء.

وتعتبر هذه المرة الأولى، التي يصف فيها رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، حفتر، بأنه “مجرم حرب”.

وتشهد العاصمة الليبية منذ 4 أبريل الجاري، مواجهات بين قوات حكومة “الوفاق”، وقوات حفتر التي أطلقت عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس، لكنها باتت عاجزة عن التقدم بعد أيام من انطلاقها، جراء تصدي القوات الحكومية لها.

وتعاني ليبيا منذ 2011، صراعا على الشرعية والسلطة، يتركز حاليا بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، وحفتر المدعوم من مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق. –

 

 

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.