عودة تاريخية لليفربول في دوري الابطال: التأهيل للمباراة النهائية

سجل فريق ليفربول الإنجليزي عودة تاريخية (ريمونتادا) واكتسح ضيفه برشلونة الإنجليزي 4 / صفر مساء الثلاثاء (7 ماي 2019) ليحجز مقعده في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وتقدم ليفربول بهدف سجله ديفوك أوريجي في الدقيقة السابعة وأضاف جيورجينيو فاينالدوم الهدف الثاني في الدقيقة 54 قبل أن يضيف نفس اللاعب الهدف الثالث بعدها بدقيقتين قبل أن يسجل أوريجي الهدف الثاني له والرابع لفريقه في الدقيقة 79.

وخسر ليفربول في مباراة الذهاب للدور قبل النهائي على ملعب كامب نو بثلاثة أهداف دون رد لكنه لم يستسلم وحقق فوزاً مثيراً في مباراة الإياب ليمهد طريقه نحو المباراة النهائية فائزا بمجموع مباراتي الذهاب والإياب 4 / 3.

وتحدثت أغلب وسائل الإعلام بعد مباراة الذهاب عن تأهل برشلونة للنهائي وخروج ليفربول من البطولة التي يسعى للفوز بلقبها منذ موسم 2004 /2005، ولكن الفريق الإنجليزي بقيادة مدربه الألماني يورغن كلوب حقق المستحيل وثأر من برشلونة بشكل رائع.

ورغم افتقاد ليفربول لعدد كبير من لاعبيه الأساسيين وفي مقدمتهم المصري محمد صلاح والبرازيلي روبرتو فيرمينو، بسبب إصابتهما، كان باقي نجوم الفريق على قدر المسؤولية وسط حضور جماهيري كبير على ملعب أنفيلد.

ومن المقرر أن يلتقي ليفربول في المباراة النهائية مع الفائز من المواجهة الأخرى في المربع الذهبي بين أياكس أمستردام وضيفه توتنهام الإنجليزي  اليوم الأربعاء، بعد أن انتهت مباراة الذهاب بفوز الفريق الهولندي بهدف دون رد.

وتقام المباراة النهائية يوم 1 يونيو على ملعب واندا ميتروبوليتانو (ملعب أتلتيكو مدريد) بالعاصمة الإسبانية

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك