الجزائر تعبر عن قلقها“لاستمرار الاقتتال الليبي رغم النداءات الملحة المختلفة”

أعرب الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح, لدى استقباله اليوم الخميس بالجزائر العاصمة, رئيس الرئاسي الوفاق, فايز السراج, عن قلق الجزائر العميق لما آلت إليه الأوضاع في ليبيا.

بن صالح أعرب خلال اللقاء بحسب بيان لرئاسة الجمهورية الجزائرية عن “انشغال الجزائر وقلقها العميق لما آلت إليه الأوضاع في ليبيا, الدولة الشقيقة والجارة, جراء المواجهات الدائرة هناك وما ترتب عنها من خسائر بشرية ومادية, ناهيك عن العدد المعتبر للنازحين”.
وعبر الرئيس المؤقت بن صالح عن أسفه “لاستمرار الاقتتال رغم النداءات الملحة المختلفة لوقف الأعمال العدائية واستئناف الحوار كحل سياسي لا بديل له للأزمة الليبية”.
وتأتي تصريحات بن صالح هذه بحسب الرئاسة الجزائرية مخالفة لما أفاد به مكتب السراج الإعلامي حول تصريحات بن صالح ، حيث أفاد بأن الرئيس الجزائري أكد رفض الجزائر للهجوم على طرابلس وهذا ما لم يرد عن الرئاسة الجزائرية..

وتحدث السراج خلال اللقاء بحسب مكتبه الاعلامي عن تداعيات ما وصفه بـ”العدوان” (تقدم القوات المسلحة إلى العاصمة) ومخاطر توسعه ، مضيفاً ان مواجهة من وصفهم بـ”القوات المعتدية” ستستمر والى ان يتم دحرها ، وضمان عدم تكرار ما وصفه بـ” الاعتداء الغاشم” حسب زعمه .

وضم الوفد المرافق للسراج كل من وزير خارجية الوفاق محمد سيالة وآمر المنطقة الوسطى بارئاسي اللواء محمد الحداد ، ومدير إدارة الشؤون الأمنية بالحرس الرئاسي العميد محمد لاكري ، ومستشار السراج طاهر السني ، ومستشار السراج للأمن القومي تاج الدين الرزاقي .

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك