مليون مسافر اختاروا القطار لتنقلاتهم خلال فترة عيد الفطر 1440

تسجيل 95% كنسبة لانتظام سير القطارات

بفضل المفهوم الجديد للسفر والتدابير الاستثنائية المتخذة، استطاع المكتب الوطني للسكك الحديدة بمناسبة عيد الفطر 1440 ، خلال الفترة الممتدة من الجمعة 31 ماي إلى الأحد 9 يونيو 2019، أن ينقل ويوفر مقاعد (بالدرجة الثانية والأولى) لمليون مسافر وذلك في أحسن ظروف السلامة والراحة وجودة الخدمات.
وقد جاب الشبكة السككية الوطنية أكثر من 2000 قطار، مع تسجيل 95 في المائة كنسبة انتظام لسير القطارات مما يشكل إنجازا غير مسبوق خلال هذه الفترة التي تعرف إقبالا كبيرا للمسافرين.
وتجدر الإشارة إلى أن ما يفوق 35٪ من المسافرين حرصوا على الاقتناء المسبق لتذاكر سفرهم على الأقل يوما قبل موعد الرحلة وأن أكثر من 20.000 مسافر استفادوا من عرض “يالا” المتمثل في السفر ب 49 درهم.
وتؤكد النتائج المسجلة على أهمية المجهودات المبذولة على مختلف المستويات، مما يجعل استعمال القطار يلقى مزيدا من الاستحسان والإقبال كوسيلة ناجعة للسفر سواء لأغراض مهنية أو ترفيهية.
وللتذكير، تضمن البرنامج الاستثنائي إجراءات عملية تمثلت على وجه الخصوص في تعزيز العرض وبرمجة قطارات إضافية والتجنيد المداوم لخلية التتبع المباشر للسلامة وانتظام مواعيد القطارات وفرق للتدخل عند الاقتضاء. كما تم تدعيم عدد الأعوان الساهرين على استقبال واستعلام وتوجيه ومرافقة المسافرين، وكذا تنويع قنوات التواصل والاستعلام 24/24 و7/7.
ولا يسع المكتب إلا أن يشكر زبناءه الكرام على وفائهم واختيارهم القطار من أجل تنقلاتهم خلال هذه الفترة، مؤكدا على أنه يواصل وضع الزبناء في قلب اهتماماته اليومية، بغاية تلبية متطلباتهم على أحسن وجه وتسهيل سفرهم عبر القطار.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك