لقاء العثماني بالشاهد لتجاوز مخلفات مباراة

التقى رئيس الحكومة  المغربية سعد الدين العثماني الثلاثاء في جنيف، مع نظيره التونسي يوسف الشاهد، اللقاء تناول سبل تعزيز التعاون بين المغرب وتونس في مختلف المجالات.

 وقال العثماني في تصريح للصحافة عقب هذا اللقاء، إن هذه المباحثات التي انعقدت على هامش مؤتمر العمل الدولي ال 108 الذي انطلقت أشغاله الاثنين في جنيف، تدخل في إطار التبادل المستمر والاتصالات بين وفدي البلدين في مختلف المؤتمرات الإقليمية والدولية لتقييم العلاقات الثنائية وبحث سبل تنميتها، وتبادل الرأي بخصوص القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.

وأكد رئيس الحكومة على إرادة المغرب القوية لتعزيز العلاقات أكثر بين المملكة وتونس.

وأشار إلى أن الجانبين أكدا على جودة العلاقات بين البلدين وعلى تطابق وجهات نظرهما في عدد من القضايا الدولية الراهنة، وعلى ضرورة تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية والسياحية والعلمية، وأعربا بالمناسبة عن أسفهما لما يقع ببعض دول الجوار آملين أن يسود الأمن والاستقرار جميع الدول بما يسهم في إحياء الاتحاد المغاربي وإخراجه من حالة الجمود.

للإشارة فان وكالة الأنباء التونسية ،نقلت تصريحات سعد الدين العثماني،ولم تشر إلى اي تصريح لرئيس الحكومة التونسية بهذا الصدد.

ويأتي لقاء رئيس الحكومة المغربيةبنظره التونسي،عقب تصريحات بأطراف عدة حول مباراة النهائية بين الترجي والوداد،تنحو في اتجاه تسييس لقاء رياضي بحت،تؤول الخلافات بشأنه إلى لجن تقنية مختصه بالكونفدرالية الافريقية لكرة القدم  .

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك