بعدالهجوم الإرهابي: حداد لمدة ثلاثة أيام بمالي

اقالة حاكم موبتي

أفاد بيان صادر عن مجلس الوزراء مالي الأربعاء، أن الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا أعلن عن حداد وطني لمدة ثلاثة أيام، اعتبارا من اليوم الخميس عند الساعة 00ر00 عبر كامل الأراضي الوطنية، ترحما على أرواح ضحايا الهجوم الإرهابي المنفذ يوم 10 يونيو الجاري ضد سكان قرية سوبان دا ببلدية سانغا الريفية الواقعة في إقليم موبتي، بوسط مالي.

في ذات الاطار ،أقالت الحكومة المالية حاكم ولاية موبتي بوسط البلاد، سيدي ٱلاسان توري،وبحسب ٱخر إحصائية للسلطات المالية، فقد خلف الهجوم مقتل “35 شخصا، بينهم 24 طفلا”، وكانت الأرقام الأولية تشير إلى مقتل 95 شخصا.

ويأتي هذا الهجوم بعد أزيد من شهرين على تعرض قرية “أوغوساغو” بوسط البلاد لهجوم خلف مقتل أزيد من 100 شخص من المدنيين الفلان.

 

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك