العرائيشي :”بيين سبورت”طلبت 12 مليار سنتيم من أجل البث الأرضي لـ12 مقابلة من اختيارها

أكد فيصل العرايشي، الرئيس المدير للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة و”صورياد دوزيم” ، أن “SNRT لم تتوصل بالميزانية الظرفية التي تمكنها من شراء حقوق بث مباريات كأس أمم إفريقيا مصر 2019.

وأوضح ذات المتحدث، خلال إجابته على أسئلة النواب البرلمانيين أعضاء لجنة التعليم والثقافة والاتصال،  الثلاثاء أن المجلس الإداري للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة لم يكن ممكنا له إدارج حقوق المنافسة القارية في الميزانية السنوية الخاصة بها بسبب عدم التأكد سلفا من تأهل المنتخب الوطني المغربي للبطولة وعدم الاطلاع مسبقا على الثمن الملوب لشراء حقوق البث.

وأضاف العرايشي أنه طبقا لمضامين عقد البرنامج الأول والثاني بين الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة والحكومة، تقوم هذه الأخيرة بمنح ميزانيات نقل التظاهرات العالمية الكبرى للقطب الإعلامي العمومي، بعد مناقشة هذه التظاهرات حالة بحالة، باعتبارها أحداثا استثنائية تمول تكاليفها عبر اعتمادات مالية ظرفية تخصصها الحكومة لهذا الغرض، ولا تدخل ضمن ميزانية التسيير السنوية للشركة التي يقرها مجلسها الإداري.

وأشار الرئيس المدير للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة و”صورياد دوزيم” إلى أنه رغم المعطيات المذكورة، إلا أن الـ”SNRT” قامت بتقديم عرض لشراء هذه الحقوق، على الأقل لمباريات المنتخب الوطني، إلى إدارة الشركة المالكة لحقوق بث كأس إفريقيا في المنطقة، وهي “بيين سبورت”، وذلك بعرض مالي في حدود مليار سنتيم، لكن هذه الأخيرة طلبت 12 مليار سنتيم من أجل البث الأرضي لـ12 مقابلة فقط، ومن اختيارها.

في ذات السياق أضاف العرايشي أن باقي الدول الإفريقية، باستثناء دول شمال إفريقيا، حصلت على حقوق البث من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (الكاف) مقابل 250 ألف دولار عن طريق الاتحاد الإفريقي للإذاعات، وهو سعر أقل 48 مرة عن السعر المحدد بالنسبة للمغرب.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.