منظمة حقوقية دولية تنتقد عدم تعاون العثماني وبوريطة

انتقدت الدكتورة امان بوسعادة رئيسة منظمة درلم انترناشيونال،عدم تعاون  رئيس الحكومة الدكتور سعد الدين العثماني ووزير الخارجية ناصر بوريطة،مع منظمتها في سعيها إلى محاصرة قادة البوليساريو باعتبارهم مجرمي حرب.

وقالت  الدكتورة بوسعادة السويدية من أصول مغربية، خلال ندوة بالرباط ،ان منظمتها الحقوقية،تبنت قضية ضحايا التعذيب في سجون البوليساريو،وتمكنت من رفع قضايا لدى محاكم أوربية ودولية وافريقية،واستصدرت أحكام تطالب بمحاكمة قادة البولبساريو كمجرمي حرب ،نظرا لما ارتكبوه من جرائم ضد مجموعة من الصحراويين.

وفي ذات الندوة،استعرض رئيس جمعية ضحايا سجون البوليساريو محمد مولود الشويعر،عمليات التعذيب التي تعرض لها مجموعة من الصحراويين على ايدي قادة البوليساريو.

فيما قام اول سجين صحراوى لدا البوليساريو.الترسيم محمد ،باستعراض أساليب التعذيب وأسماء السجون الرهيبة في مخيمات العار.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.