صواريخ غافلين في غريان تؤكد دعم فرنسا لحفتر

يوما بعد يوم،تتكشف أدلة وأكد تورط فرنسا في الحرب بين أطراف النزاع في ليبيا،وخاصة الدعم الفرنسي الواضح لقوات الجنرال حفنر .

بالأمس كشفت وسائل إعلام غربية ان صواريخ نعود للجيش الفرنسي  تم الاستيلاء عليها بعد استرجاع  معسكر  سيطر عليه حفتر .

وزارة الجيوش الفرنسية ،لم تجد مبررا لتفسير وجود هذه  الصواريخ الأميركية الصنع  والتي عثرت عليها قوات موالية لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا في قاعدة تابعة للجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر، سوى الاعنراف بكونها صواريخ عائدة لفرنسا لكنها خارج الخدمة وكان ينبغي تدميرها.

وقالت الوزارة الفرنسية، إن “صواريخ غافلين التي عثر عليها في غريان (الغرب) تعود في الواقع للجيوش الفرنسية التي اشترتها من الولايات المتحدة”، مؤكدة بذلك ما كشفته صحيفة نيويورك تايمز.

كل المؤشرات والأدلة قادمة من ليبيا،تنبئ يكون الصراع الليبي الليبي،هو صراع بالوكالة لصالح  أطراف  دولية ،لا تهمها مصلحة الليبين يقدر ما تهمها مصالحها الداخلية.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك