فريق طبي تابع لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية يجري عمليات قلب مفتوح لاطفال مغاربة

أجرى فريق طبي تطوعي تابع لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية عشرات العمليات لجراحة القلب المفتوح والقسطرة لأطفال في المغرب، في إطار حملة تطوعية واسعة.

 

وقال المركز عبر حسابه في تويتر أن فريق الحملة التطوعية الذي يواصل عمله لليوم الخامس على التوالي، أجرى 24 عملية قلب مفتوح و 31 عملية قسطرة، فيما قامم بالكشف الطبي على 140 طفلًا.

 

وأجرى الفريق الطبي العمليات الجراحية بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بمدينة الدار البيضاء، والتي تستهدف أطفال الأسر المغربية الفقيرة.

 

واعتبر طبيب الحملة استشاري أمراض قلب أطفال الدكتور عبدالرؤوف الصعيدي أن الحملة بالغة الأهمية، لكون مجال جراحة قلب الأطفال يحتاج خبرات مهنية كبيرة ومستلزمات طبية باهظة الثمن.

 

وأشار إلى أن كثيرا من العائلات الفقيرة لا تستطيع إجراء عمليات قسطرة أو قلب مفتوح لأطفالها لارتفاع التكاليف، ومثل هذه الحملات تكون مُعينة لهم في معالجة أطفالهم.

 

وتُعد هذه الحملة الطبية في إطار الأعمال التطوعية التي يقوم بها المركز تحقيقا لرؤية المملكة 2030، كما تأتي ضمن سلسلة الحملات التطوعية المتنوعة التي يمولها وينفذها المركز في العديد من البلدان.

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك