قايد صالح : واجهنا “مؤامرة خطيرة كانت تهدف إلى تدمير الجزائر”

ادعى رئيس أركان الجيش الجزائري أحمد قايد صالح، اليوم الأربعاء،  أن الجيش واجه “مؤامرة خطيرة كانت تهدف إلى تدمير الجزائر” حسب قوله.

وأضاف صالح : “أدركنا منذ بداية الأزمة أن مؤامرة تحاك بالخفاء ضد الجزائر وشعبها.. قيادة الجيش قررت مواجهة العصابة وإفشال مخططاتها الدنيئة”.

وتابع: “قيادة الجيش حرصت على تبليغ مواقفها الثابتة للرأي العام كلما أتيحت الفرصة”، مؤكداً أن “قيادة الجيش تبنت منذ الأزمة الخطاب الواضح والصريح”.

وأوضح أن هذا “الخطاب الواضح والصريح نابع من مبدأ الوطنية بمفهومها الشامل”.

وأشار إلى أن القيادة وضعت “استراتيجية تم تنفيذها على مراحل وفقا لما يخوله لنا الدستور

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك