ابتدائية الرباط ترفض تمتيع الريسوني بالسراح المؤقت

رفضت المحكمة الابتدائية بالرباط، ظهر اليوم الخميس 19 شتنبر، الإفراج المؤقت عن الصحفية هاجر الريسوني، التي تتابع في ملف يتعلق بـ”الإجهاض غير القانوني والفساد”،وهو الطلب الذي تقدم به دفاع الصحفية الشابة إلى هيئة الحكم خلال جلسة الاثنين الماضي.

وجاء ذلك، عقب انتهاء مداولات خلال جلسة اليوم الخميس، وبررت المحكمة قرارها بالإبقاء على هاجر الريسوني قيد الاعتقال لسببين رئيسيين، هما “خطورة التهم الموجهة إليها”، إلى جانب عدم كفاية الضمانات المقدمة من أجل إطلاق سراحها.

وستواصل المحكمة ذاتها مناقشة الملفيوم الاثنين 23 شتنبر، الذي تتابع فيه هاجر الريسوني ورفقيها السوداني وطبيب أمراض النساء وممرض وسكرتيرة، بتهم تتعلق بممارسة الإجهاض السري والمشاركة فيه، وتهمة الفساد بالنسبة للمواطن الأجنبي، وذلك لإعطاء الكلمة للدفاع من أجل التعقيب على مرافعة النيابة العامة، بعدما بسط الدفاع أوجه دفاعه بشأن الطلبات الأولية والدفاع الشكلية خلال الجلسة الأخيرة.

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك