رئيس جامعة غرف التجارة والصناعة: المغرب على استعداد لتقاسم هذه التجربة ووضع خلاصاتها ودروسها رهن اشارة الاشقاء الليبيين

أكد رئيس جامعة غرف التجارة والصناعة والخدمات المغربية السيد عمر مورو، ان المغرب تمكن من خلال استراتيجيات قطاعية، كمخطط التسريع الصناعي واستراتيجية السياحة ومخطط المغرب الاخضر ومخطط الصيد البحري واستراتيجية المغرب الرقمي، ومختلف الاوراش الاستثمارية في البنيات التحتية والمناطق اللوجستية والخدمات المتعددة، من تحقيق مستويات هامة من التنمية الاقتصادية والاجتماعية، اهلته للعب دور استراتيجي على الواجهة الجنوبية للحوض المتوسطي، ومكنته من تحسين مناخ الاعمال عبر تحقيق تقدم ملموس على مستوى هذا المؤشر.
وأضاف مدير الغرف المهنية المغربية خلال كلمة له في افتتاح اشغال المنتدى الليبي الدولي الاقتصادي بالرباط اليوم، ان المغرب على استعداد لتقاسم هذه التجربة ووضع خلاصاتها ودروسها رهن اشارة الاشقاء الليبيين.
واشار الى ان ليبيا ابدت رغبتها في جعل المغرب من بين شركائها المتميزين، ولا يخفى على احد يقول ان هذا البلد العزيز يتمتع بموارد طبيعية هامة وامكانيات استثمارية واعدة ، بإمكانها ان تجذب رجال الاعمال والمستثمرين.

واعتبر ان المنتدى الدولي يشكل فرصة سانحة لبحث سبل التعاون الاقتصادي بين رجال الاعمال المغاربة والدوليين ونظرائهم الليبين.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.