تنظيم “الدولة” في غرب إفريقيا يتبنى تفجير المروحتين الفرنسيتين

نقل موقع سايت عن ذراع تنظيم “الدولة” في غرب إفريقيا  الخميس إعلانه أنه وراء تحطم طائرتي هليكوبتر فرنسيتين في مالي مما أسفر عن مقتل 13 جنديا فرنسيا هذا الأسبوع.
ووفقا للموقع المعني بمتابعة أخبار ومواقع الجماعات المتشددة على الإنترنت، قالت الجماعة التي تطلق على نفسها اسم ولاية غرب إفريقيا إن طائرتي الهليكوبتر اصطدمتا بعد أن انسحبت إحداهما بسبب إطلاق أفراد الجماعة النار عليها.

وبدأ الفرنسيون التحقيق في سبب تحطم الطائرة.

من جهته، صرح الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، للصحافيين قائلاً: “مهمتنا هناك مهمة، لكن ما نعيشه الآن في الساحل يقودنا إلى النظر في جميع الخيارات الاستراتيجية”.

وأضاف أن الحكومة الفرنسية والقوات المسلحة ستعمل على هذه القضية في الأسابيع المقبلة.

وكان ماكرون قد دافع هذا الأسبوع عن أكبر مهمة عسكرية فرنسية في الخارج، والتي تضم 4500 جندي، قائلاً إنها تهدف إلى تعزيز أمن فرنسا وتوفير الدعم للبلدان الإفريقية.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.