كيتا للماليين : “لا تعوضوا يد من يأتون للمساعدة بمن فيهم فرنسا”!!!!

شاهد

دعا الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا الماليين إلى “عدم عض يد من يأتون للمساعدة، بمن فيهم فرنسا”، وذلك ردا على الدعوات المناهضة لوجود قوات أجنبية في البلاد، متهمينها ب”الاهتمام بمقدرات البلاد أكثر من اهتمامها بأمنها”.

وقال كيتا في خطاب له السبت، إنه سيحضر الاثنين التأبين الذي ستقوم به فرنسا لجنودها 13 الذين قضوا قبل أيام في حادث تصادم مروحيتين شمال مالي، مضيفا أنه “ينحني أمام أرواحهم”.

وخلال خطابه أعلن كيتا عن إطلاق حوار وطني شامل في 14 دجمبر الجاري، داعيا “مختلف القوى الحية” إلى المشاركة فيه، مضيفا أنه “يبحث حلولا للأزمة، ليس على الصعيد الأمني فحسب، وإنما متعددة الجوانب”.

وتعقب تصريحات الرئيس المالي بشأن فرنسا، زيارة لوفد من النواب الفرنسيين قبل أيام إلى العاصمة باماكو “في مهمة هدفها “التأكيد على الدور الفرنسي في محاربة الإرهاب” بمالي وبمنطقة الساحل بشكل عام.

وقبل ذلك كان المغني المالي الدولي ساليف كيتا، قد اتهم فرنسا ب”رعاية وتمويل الإرهاب” في البلاد، وهو ما ردت عليه سفارة باريس لدى باماكو بالنفي.

وشهدت مالي مؤخرا احتجاجات رافضة لوجود القوات الفرنسية والأجنبية بشكل عام في البلاد، وذلك في أعقاب تصاعد الهجمات ضد الجيش المالي.

 

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك