حكومة السراج غاضبة اثر زيارة صبري بوقادوم لبنغازي

احتجاجا من حكومة طرابلس على استقبال وزير الخارجية في الحكومة الليبية المؤقتة عبد الهادي الحويج لوزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم خلال زيارة الأخير لبنغازي، ألغت حكومة فايز السراج في ليبيا ، الزيارة المقررة لصبري بوقادوم إلى العاصمة طرابلس.

وأضافت المصادر أن بوقادوم كان يحمل دعوة رسمية من الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون إلى فايز السراج لعقد طاولة حوار في الجزائر بين أطراف الأزمة الليبية.

وكان وزير الخارجية الجزائري قد زار في وقت سابق اليوم الأربعاء لمدينة بنغازي في الشرق الليبي، حيث التقى قائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر.

وبحث الرجلان، بحسب بيان الجيش الوطني الليبي، الأوضاع في ليبيا ودور الجزائر الداعم لإعادة الاستقرار في ليبيا و الجهود المشتركة في مكافحة الإرهاب والجريمة.

وقالت مصادر لـ”سكاي نيوز عربية” إن بوقادوم قدم دعوة من تبون إلى حفتر لزيارة الجزائر.

ونشرت وسائل إعلام ليبية صورا للحظة وصول بوقادوم إلى مطار بنغازي، حيث كان في استقباله وزير الخارجية في الحكومة الليبية المؤقتة، عبد الهادي الحويج وقائد القوات الجوية، اللواء صقر الجروشي.

ويأتي تحرك وزير الخارجية الجزائري، بعد يوم واحد من إعلان الأمم المتحدة أن طرفي النزاع في ليبيا على تحويل الهدنة في البلاد إلى وقف إطلاق نار دائم.

وبعدما رتبت الجزائر أوضاعها الداخلية في أواخر العام 2019 بانتخاب تبون رئيسا لها، بدأت تؤدي دورا نشطا في السياسة الخارجية ولا سيما الأزمة الليبية.

وعرضت الجزائر استضافة مؤتمر للمصالحة الوطنية في ليبيا على أراضيها، كما استضافت اجتماعا قبل أسابيع، لوزراء خارجية الدول المجاورة لليبيا لمناقشة الصراع في هذا البلد.

وأكدت الجزائر مرارا على أهمية حل الأزمة في ليبيا بعيدا عن التدخلات الخارجية.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.