العثماني للـ “عربي21”:سنحقق نتائج طيبة في الانتخابات القادمة

أكد رئيس الوزراء المغربي سعد الدين العثماني أن موقف بلاده من القضية الفلسطينية ثابت وواضح، وهو موقف يدعم حقوق الشعب الفلسطيني وفي مقدمتها إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

وأضاف العثماني في حوار شامل مع رئيس تحرير “عربي21” أن المغرب منفتح على العلاقات والتحالفات مع جميع دول العالم بما يحقق مصالحه الوطنية، وفي مقدمتها “الوحدة الترابية وقضية الصحراء”.

وأشار العثماني إلى أن النتائج التي حققها المغرب بعد إصلاحات عام 2011 تؤكد صحة المسار الذي اتخذه الملك محمد السادس، وسط منطقة ملتهبة سياسيا وأمنيا.

وأكد أن المغرب خطا خطوات جيدة في مجال حقوق الإنسان، وإن كان يحتاج لحل مزيد من الإشكالات والملاحظات في هذا الإطار، منوها إلى أن بلاده تجيب على ملاحظات تقارير المنظمات الحقوقية العالمية، وإن كان بعضها مبالغا فيه، بحسب قوله.

وتوقع رئيس الوزراء المغربي ورئيس حزب العدالة والتنمية أن يحقق حزبه نتائج طيبة في الانتخابات القادمة، ولم ينف أن يكون هذا بسبب ضعف المنافسين وضعف الحياة السياسية بشكل عام، ولكنه أكد أن الحزب حقق إنجازات جيدة أثناء قيادته للائتلاف الحكومي لثمان سنوات.

وأكد العثماني أن حزب العدالة والتنمية موحد وأعماله تسير بشكل جيد، وأن الحزب يحتمل ويشجع الاختلافات والحوار داخل أطره، وأنه لا ينزعج من تعقيبات رئيس الوزراء السابق عبد الإله بن كيران على عمل الحكومة أو أداء الحزب، مشيرا إلى أن “الطرق سالكة بينه وبين ابن كيران”.

وفيما يأتي نص الحوار الشامل لـ “عربي21” مع رئيس الوزراء المغربي سعد الدين العثماني، والذي تناول الأوضاع الداخلية، والعلاقات الخارجية، وأوضاع حزب العدالة والتنمية:

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك