الدوريات الاوربية….الريال يخسر وقمة بدون جمهور في ايطاليا وليفربول يعود

أهدى ريال بيتيس صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم لفريق برشلونة، وذلك بفوزه على ضيفه ريال مدريد 2 / 1 خلال المباراة التي جمعتهما في الجولة السابعة والعشرين من مسابقة الدوري.
وتقدم بيتيس بهدف سجله سيدني دا سيلفا في الدقيقة 40، وتعادل ريال مدريد بهدف سجله كريم بنزيمة من ركلة جزاء في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للشوط الأول.
وفي الشوط الثاني، سجل كريستيان تيلو الهدف الثاني لبيتيس في الدقيقة 82.

ورفع بيتيس رصيده إلى 33 نقطة في المركز الثاني عشر، وتوقف رصيد الريال عند 56 نقطة في المركز الثاني بفارق نقطتين خلف برشلونة، الذي انتزع الصدارة بفوزه على ريال سوسيداد 1 / صفر.
وهذه هي المباراة الثالثة على التوالي التي يفشل فيها ريال مدريد في الفوز على ريال بيتيس، حيث خسر في مباراتين وتعادل في مباراة.
وهذه هي الخسارة الثالثة للريال في الدوري هذا الموسم مقابل الفوز في 16 مباراة والتعادل في ثماني، فيما أصبح هذا الفوز هو الثامن لبيتيس في الدوري هذا الموسم مقابل الخسارة في عشر مباريات والتعادل في تسع.
ركلة جزاء تنقذ برشلونة
وحافظ ليونيل ميسي على هدوئه لينفذ ركلة جزاء بنجاح ويمنح برشلونة الفوز 1-صفر على ريال سوسيداد في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم ليستعيد الصدارة.
ووضع هداف برشلونة عبر العصور الكرة في المرمى في الدقيقة 81 بعدما تدخل حكم الفيديو المساعد لاحتساب ركلة جزاء بعد لمسة يد ضد روبن لونورماند مدافع سوسيداد الذي كان يحاول إبعاد تمريرة عرضية.
وجاءت ركلة الجزاء في وقت كان يعاني فيه برشلونة من هجمات سوسيداد المرتدة إذ أهدر الفريق القادم من إقليم الباسك العديد من الفرص باستاد كامب نو.
وأعاد الفوز برشلونة إلى الصدارة برصيد 58 نقطة من 27 مباراة متقدما بنقطتين على ريال مدريد .
قمة بدون جمهور
في ايطاليا ،استعاد يوفنتوس صدارة ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما حقق فوزا ثمينا ومستحقا 2 / صفر على ضيفه إنتر، في مباراة مؤجلة من المرحلة السادسة والعشرين للمسابقة.
وارتفع رصيد يوفنتوس، حامل لقب المسابقة في المواسم الثمانية الأخيرة، إلى 63 نقطة، ليتربع على الصدارة من جديد، بفارق نقطة أمام أقرب ملاحقيه لاتسيو.
في المقابل، تجمد رصيد إنتر عند 54 نقطة في المركز الثالث وله مباراة مؤجلة مع سامبدوريا، ليواصل ابتعاده عن صراع المقدمة بعدما تلقى هزيمته الثالثة في البطولة هذا الموسم والثانية على التوالي، بعدما خسر في 1 / 2 أمام مضيفه لاتسيو في مباراته الأخيرة بالمسابقة في 16 فبراير الماضي.

وعجز الفريقان عن هز الشباك خلال الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل بدون أهداف، فيما فرض يوفنتوس هيمنته الكاملة على الشوط الثاني، الذي سجل فيه هدفيه ليحقق انتصاره الثالث على التوالي والعشرين في البطولة هذا الموسم.
وافتتح الويلزي آرون رامسي التسجيل ليوفنتوس في الدقيقة 55، فيما أضاف الأرجنتيني باولو ديبالا الهدف الثاني في الدقيقة 67، بعد وقت وجيز من مشاركته في اللقاء وقدومه من مقاعد البدلاء.
وبذلك، واصل يوفنتوس تفوقه على إنتر، بعدما سبق أن تغلب عليه 2 / 1 في لقائهما بجولة الذهاب في البطولة على ملعب (جوتسيبي مياتزا) في السادس من أكتوبر الماضي.
كورونا
وكان مقررا أن تقام المباراة في الأول من مارس الجاري، لكنها تأجلت بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد(كوفيد – 19)، الذي ضرب عدة مناطق بإيطاليا، وتسبب في إقامة لقاء اليوم بدون جماهير تجنبا لانتشار الفيروس على نطاق أوسع.
ليفربول يعود
في انجلترا ،عاد المتصدر ليفربول الى سكة الانتصارات بفوزاً هزيلاً على ضيفه بورنموث 2 – 1 في افتتاح المرحلة التاسعة والعشرين من بطولة إنجلترا لكرة القدم، سجل هدفي «الريدز» محمد صلاح ومانيه في الدقيقتين 25 و33، أحرز هدف بورنموث كالوم ويلسون في الدقيقة العاشرة.
وبهذا الفوز ودّع ليفربول دوامة الهزائم التي رافقته في مباراتيه الأخيرتين أمام واتفورد بالدوري وتشيلسي بالكأس مبتعداً 25 نقطة عن مانشستر سيتي، وبات في حاجة إلى 3 انتصارات في مبارياته التسع الأخيرة لكي يتوّج بطلاً بغض النظر عن نتائج سيتي.
ديربي مانشستر
تتركز عيون عشاق المستديرة على ملعب أولد ترافورد، الذي شهد ديربي مانشستر، بين مان يونايتد ومانشستر سيتي في قمة الجولة، وكان سيتي منتشي بتتويجه بلقب كأس الرابطة على حساب أستون فيلا، وبلوغه ربع نهائي الكأس على حساب شفيلد ونسداي بهدف مهاجمه التاريخي الأرجنتيني أغويرو.
لكن هذا لم يمنع اليونايتد من حسم ديربي مانشستر لصالحه متغلبا على مان سيتي أمس 2 – 0 باستاد «أولد ترافورد» في الجولة 29 من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، أحرز الهدفين أنتوني مارسيال في الدقيقة 30، وسكوت ماكتوميناي في الدقيقة 96، وصبت هذه النتيجة في صالح ليفربول المتصدر، حيث تجمد رصيد مانشستر سيتي حامل اللقب عند 57 نقطة في المركز الثاني بفارق 25 نقطة عن المتصدر، وفي المقابل رفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 45 نقطة ليتقدم إلى المركز الخامس. واكتسح تشيلسي ضيفه إيفرتون برباعية نظيفة ورفع رصيده إلى 48 نقطة في المركز الرابع…
.

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك