النجم المغربي ربيع القاطي يتألق في شخصية ” سليمان باشا الباروني” على شاشة رمضان

يتناول مسلسل الزعيمان الفترة بين عامي 1887 و1923، بالتركيز على دخول الاحتلال الإيطالي إلى ليبيا، وكيف تم التصدي له بالنضال والسلاح والمعارضة والذهاب إلى دول العالم لطرح القضية الليبية، من خلال خطوط عريضة توضح إلى أي مدى تفانى الباروني والسعداوي من أجل تحرير ليبيا، ونيل استقلالها.
الزعيمان دراما تاريخية ليبية تتناول قصة حياة سليمان الباروني و بشير السعداوي من خلال سرد درامي مختلف و جديد يعتمد على سرد شخصية زعيمة الباروني لأهم الاحداث في تاريخ نضال الزعيمان مع باقي الزعماء الليبيين من قاومو الاستعمار الايطالي و ساهمو في جمع كلمة الناس لتوحيد الصفوف ضد الاستعمار و من اجل الحصول على الاستقلال الكامل و توحيد برقة و طرابلس تحت راية واحدة.
العمل من إنتاج وليد اللافي، وإخراج اسامة رزق، وتأليف عزة شلبي وأحمد نبيل، يبث حصريًا عبر قناة سلام الليبية خلال شهر رمضان الحالي.
ويجسد شخصية بشير السعداوي الفنان الليبي صالح القراد، أما شخصية سليمان الباروني فيجسدها الفنان المغربي ربيع القاطي، وتؤدي الفنانة الأردنية نادرة عمران شخصية زعيمة الباروني والممثل محمد عثمان بشخصية نوري السعداوي.
كما يشارك في العمل نخبة من ألمع نجوم الدراما من ليبيا و250 ممثل وممثلة من مختلف الجنسيات العربية.
من جانبه، قال المنتج وليد اللافي، إن العمل “سيكون ضمن سلسلة عقدنا العزم على إطلاقها للتعريف برموز الجهاد الليبي، مع طريقة كتابة جديدة تختلف عن السرد التاريخي الرتيب”. وأشار اللافي إلى أن “السلسلة تراعي فلسفة التفاعل التي فرضتها مواقع التواصل الاجتماعي، بحيث صار لرواد الإنترنت الكلمة العليا في شكل الأعمال ومحتواها، ولم يعودوا يكتفون بدور المتلقي” .


من جهته، أفاد الفنان المغربي ربيع القاطي انه يطل على المشاهدين من خلال المسلسل التاريخي ” الزعيمان” الذي يعرض خلال شهر رمضان.
وأورد الممثل الامع أنه فخور بأداء شخصية ” سليمان الباروني “، المفكر والمجاهد البطل الذي وهب حياته فداءا لاسقلال ليبيا ودفاعا عن راية الاسلام ضد المستعمر الايطالي.
أما بالنسبة لإختياره لاداء دور البطولة فى مسلسل الزعيمان ، قال ربيع القاطي أن مخرج المسلسل ” أسامة رزق ” كان يبحث عن ممثل لأداء شخصية زعيم المقاومة والجهاد الليبي “سليمان باشا الباروني ” من خلال حملة كاستينج ولم يتوصل لفنان يقنعه بأداء الدور و قد تم ترشيحي للشخصية عن طريق صديقة مشتركة بيني وبين المخرج و من تم بدأ التواصل وبدء ربيع الاشتغال على تاريخ الشخصية والتحضير لها بتوجيه من المخرج أسامة رزق الذي كان دائما يمدني بالمعلومات والحمد لله كان لدينا الوقت الكافي للتحضير للمسلسل حيث استغرقت التحضيرات حوالي ستة أشهر وكان ذلك بالتنسيق مع منتج العمل وليد الافي عراب ملحمة ” الزعيمان ” و الذي كان له دور كبير في خروج المسلسل الى النور بكل مهنية و احترافية حيث لم يبخل على العمل بتوظيفه لكل الوسائل التقنية و الفنية لايصال العمل بكل أمانة الى المشاهد الكريم و أحب أيضا ان أشد بحرارة على مهنية مصممة الأزياء التونسية بسمة الدوادي ومصمم الأزياء الليبي والمستشار ” سليمان كشوت ” و ” رؤوف شكونة ” حيث عملوا بكل تفان لتقريب متابعي المسلسل من الحقبة الزمنية التي عاش فيها سليمان باشا الباروني، ربيع القاطي و من خلال مشاركته في مسلسل الزعيمان يكون بذلك وضع بصمة لافتة في تاريخ الدراما العربية التاريخية و بالتالي فهذه خطوة مهمة في مساره الفني الحافل و الذي مازال يعد بالكثير، كل التوفيق لك يا صقر التمثيل و يا أيها النجم القادم وبقوة.

* تألق ربيع القاطي في أداء دور الزعيم

وقد برز تألق الفنان المغربي ربيع القاطي في المسلسل الليبي العربي التاريخي ( الزعيمان ) في شخصية سليمان باشا الباروني المناضل الليبي فمنذ الوهلة الاولى عند مشاهدة هذا المسلسل. حيث ظهر الممثل وهو يقوم بتجسيد هذة الشخصية الليبية التاريخية المناضلة وكيف وصل إلي هذا الأداء الرائع حيث كان ملما بأدق التفاصيل من خلال أدائه التمثيلى وإختياره الموفق لأزياء الشخصية وإكسسوارتها وكيف وصل أيضا إلي أبعاد الشخصية السيكولوجية والمعرفية بهذة الدقة البارعة مع العلم أن هذة الفترة الزمنية كانت تمتد من 1870 إلي ١٩٢٣

* نبذة عن ربيع القاطي:

ربيع القاطي ممثل مغربي تخرج من المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي بعاصمة المملكة المغربية بمدينة الرباط وبعدها بدء مشواره الفني مثل أي شاب طموح يسعى لتحقيق حلم النجومية حيث تم اختياره من لدن العديد من المخرجين المغاربة و الاجانب للعمل معهم و قد ساعده في ذلك ثقافته الواسعة و إتقانه اللغة العربية الفصحى بالإضافة إلى اللغتين الفرنسية و الانجليزية مما خول له المشاركة في العديد من الأعمال الفنية الدولية مثل : فيلم ” سمايل ” من إخراج ” فرانشيسكو كاسبيروني” والمسلسل الفرنسي ” كابول كيتشن ” إخراج ” ألان مودوي ” والفيلمين الفرنسيين كذلك ” أرض الانوار ” و ” قضايا خارجية ” إخراج ” ” فرانشيسكو مارانو ” ، وكانت المفاجئة بالنسبه لي أنه عمل مع المخرج المصري أحمد صقر من خلال مسلسل  ( المرسى والبحار )  و قد عمل أيضا في المسلسل الإماراتي ( كريمة ) إخراج إياد لخزوز
وله أيضا أعمال سورية مع المخرج حاتم علي . مثل ملوك الطوائف . صقر قريش وأغلب الأعمال التاريخية الذى قام بإخراجها المخرج السوري حاتم عليأما على مستوى الدراما التلفزيونية المغربية فالفنان ربيع القاطي يعد نجم صف اول في الدراما المغربية ,أما فيما يخص الأعمال السينمائية المغربية التي نالت صدي دولي فهناك فيلم الأوراق الميتة للمخرج يونس الركاب , فيلم الطريق إلي كابول للمخرج ابراهيم الشكيري وفيلم عن المقاوم المغربي ” أحمد كاسيو ” إخراج ” إسماعيل سعيدي ” ثم فيلم المليار للمخرج رائد المفتاحي و العديد من الاعمال السينمائية الاخرى .

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك