كيتا : “سوميلا سيسي حي يرزق وقريبا سيكون بيننا”

 أعلن الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا ،أن زعيم المعارضة سومايلا سيسي، الذي اختطفته الجماعات المسلحة قبل الانتخابات التشريعية الماضية، بينما كان يخوض الحملة، ” خي يرزق وسيتم الإفراج عنه قريبا”.
  وبذلك ينفي الرئيس ضمنيا ما تم تداوله في وسائل التواصل الاجتماعي بشأن مقتله.
   وفي محاولة لامتصاص غضب المتظاهرين المطالبين باستقالته من الحكم، قرر كيتا خطاب مقتضب هو الثاني له في غضون أسبوع ،”حل المحكمة الدستورية” من خلال “إلغاء مراسيم تعيين قضاة المحكمة الدستورية الذين لا يزالون في مناصبهم” وهو ما يرقى إلى “حل فعلي” للمحكمة.
 وأضاف كيتا أن “هذا الحل الفعلي للمحكمة سيقودنا اعتبارا من الأسبوع المقبل، إلى مطالبة السلطات المختصة بتعيين الأعضاء، كي تساعدنا إعادة تشكيل المحكمة بسرعة على إيجاد حل للنزاعات الناجمة عن الانتخابات التشريعية”.
 ويشكل قرار المحكمة الدستورية إبطال حوالي 30 نتيجة بالانتخابات التشريعية الأخيرة.
 من جهته اعلن الوزير الاول المعين بوبو سيسي، أنه سيتم قريبا تشكيل حكومة منفتحة، مؤكدا أنه وكيتا سيبقيان “منفتحين على الحوار”.
 وتعيش مالي منذ يونيو الماضي ، حراكا يضم مجموعات دينية ومدنية وسياسية يطالب بلستقالة الرئيس واحداث تغييرات كبيرة في مؤسسات الدولة ، وادت تظاهرات هذا الحراك الى اندلاع اعمال عنف خلفت 4 قتلى على الأقل إصابت العشرات بجروح ،اعتقلت السلطات على اثر ذلك،  عددا من قادة حراك 5 يونيو.

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك