مقتل12 شخص اثر انقلاب حافلة جنوب اكادير

*علي الانصاري
ادى انقلاب حافلة لنقل  المسافرين بين المدن في المغرب ،لمقتل 12 شخصا  وإصابة أخرون، اثر انقلابها  نواحي أكادير جنوب المغرب ، في الساعات الأولى من صباح يومه الثلاثاء.

لحافلة المنكوبة، التي تربط بين مدينتي طانطان و الدار اليبيضاء، كانت تقل 47 مسافرا، متجاوزة بذلك الطاقة الاستيعابية التي حددتها وزارة التجهيز والنقل  المغربية في 75 في المائة ،كإجراء احترازي لتفادي تفشي وباء كورونا.
الخسائر البشرية الاولية التي خلفها الحادث حسب المصالح الصحية هي:  12 قتيل، و20 من المصابين بينهم 4 في العناية المركزة، فيما أصيب الباقي بجروح متوسطة الخطورة، وقد تم نقل المصابين على وجه السرعة إلى مستشفى الحسن الثاني بمدينة أكادير.
ووضعت السلطات الامنية، سائق الحافلة  تحت الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة في انتظار إحالته عليها بعد الانتهاء من الاستماع إليه تمهيديا من طرف عناصر الضابطة القضائية للدرك الملكي التي باشرت من جهة أخرى تحقيقاتها حول أسباب انقلاب الحافلة
وأعادت التحقيقات الأولية،  سبب انقلاب الحافلة إلى السرعة المفرطة في منعرجات خطيرة.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.