زوجة زعيم الخلية الارهابية المفككة في المغرب: كنت على علم بمخططاته

كشفت التحقيقات الأولية مع  زوجة زعيم الخلية الإرهابية التي تم تفكيكها في أربع مدن،  قبل الأسبوع  بالمغرب،  أنها كانت على علم بكل مخططات زوجها وباقي أفراد الخلية من عمليات تحضيرية لشن هجومات إرهابية على مواقع حساسة ونقط نية وشخصيات مدنية وعسكرية.
وأقرت ، بأن زوجها كان  يعتزم ذبح أحد سكان الحي الذي يقيمان فيه،  لشكوكه في اعتناقه للمذهب الشيعي. وقال لها «كنشم ريحة الجنة ايلا ذبحتو..!!» اي اشم رائحة الجنة اذا ذبحته، حسب يومية الاحداث المغربية.

وأضافت زوجة زعيم الخلية المفككة، أثناء الاستماع إليها، أول أمس الاثنين،إن زوجها استوصاها بابنتيهما خيرا قبل أيام، مؤكدا لها أن “ما يعتزم تنفيذه قد تكون نهايته السجن أو الشهادة التي كان يطلبها منذ زمن بعيد”. حسب قوله وفقا لذات اليومية.

وأكدت، أنها عاينت جلب المشتبه فيه للمواد التي حجزتها عناصر المكتب المركزي للتحقيقات القضائية أثناء تنفيذ عملية تفكيك الخلية،  وكيف خبأها بعناية في مناطق متفرقة من البيت وداخل المطبخ.

واعلنت أنها كانت” بايعت زعيم دولة الخلافة في العراق والشام، و تشبعت بالفكر المتطرف بعد زواجها مباشرة من زعيم الخلية، حيث كان يشحنها يوميا بالخطاب التكفيري من خلال محادثتهما اليومية، ومن خلال بث مواد وأشرطة صوتية ومرئية تدعو لهذا التيار المتطرف”.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك