مجموعة أوزون للنظافة تنفي علاقتها بمراقب متهم باغتصاب عاملات

 

مصطفى قسيوي

عبرت إدارة مجموعة أوزون للبيئة والخدمات، عن ” استنكارها من إدراج إسمها اعلاميا في قضية يتهم فيها ، شخص باغتصاب عاملات نظافة بمدينة سلا، وكذلك من قبل بعض الجمعيات التي عمدت لاستغلال اسم الشركة، والتي لم تكلف نفسها ،حسب بيان للشركة ، حتى معرفة أن المسؤول عن هذه الجريمة الشنعاء هو مراقب بشركة أخرى بمدينة سلا، ولاتربطه أي علاقة بمجموعة أوزون”.
وذكر بيان لشركة أوزون توصلت جريدة “الراصد ” بنسخة منه، أن” العاملة المشتكية بدورها لا تنتمي للشركة وتندرج ضمن من العمال الذين تم تفويتهم في إطار صفقة التدبير المفوض لقطاع النظافة بجماعة سلا تبعا للرسالة المؤرخة بتاريخ 09 يونيو 2019 تحت عدد: E/7707/2019 التي فوتت فيها لائحة جميع عمال الاستغلالية إلى المجلس الجماعي الذي بدوره حولها إلى الشركة الجديدة التي تدبر قطاع النظافة بمقاطعتي بطانة واحصين”.
أشاى البيان ذاته الى ” أنه وبناء على ما ذكر، تستنكر مجموعة أوزون للبيئة والخدمات وبشدة ما تعرضت له العاملة من طرف مسؤولها المباشر، وتؤكد حرصها علىالاحترام التام في معالجة مثل هذه التصرفات اللاأخلاقية وذلك تبعا للمساطر القانونية المعمول بها في هذا الشأن والعقوبات التأديبية الزجرية الخاصة بمثل هذه الحالات، كما تدين أيضا هذه الخرجة الإعلامية المغرضة البعيدة عن المهنية، وتؤكد بذلك رغبتها في توضيح الحقيقة للرأي العام من إدراج اسمها في قضية لاتمت لها بصلة”.
وأكد بيان مجموعة أوزون ” عزيز البدراوب، الرئيس المدير العام للمجموعة ، يسهر على احترام جميع العاملات داخل الشركة وفرض الاحترام بينهن وبين المسؤولين المباشرين لهن، كما يوصي بمعاملتهن معاملة تليق بحرمة المرأة المغريية التي تشتغل بجد وكد لكسب قوتها وقوت عائلاتها”.
يذكر أن بعض المنابر الإعلامية، تحدثت، عن قيام الشرطة القضائية بأمن سلا الجديدة نهاية الأسبوع الماضي باعتقال مسؤول بشركة” للنظافة ، على خلفية شكايات تتعلق باغتصاب عاملات الشركة والتحرش بهن وابتزازهن جنسياً، وذكرت أن ” المشتبه فيه وبعد وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث التمهيدي، وعرضه على أنظار الوكيل العام باستئنافية الرباط والذي أحاله على قاضي التحقيق من أجل تعميق البحث، تم ايداعه بسجن العرجات رغم حصوله على تنازلات من طرف بعض العاملات”.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك