“الارهابي” الحوات يقتل موظف بسجن تيفلت  

احتجز زعيم الخلية الإرهابية التي فككتها مصالح الامن المغربي مؤخرا بتمارةضواحي الرباظ، احد موظفي السجن الذي يوجد فيه ،وعرضه للضرب والجرح بألة حادة، مما أدى إلى وفاته،بحسب بــلاغ صادر عن قاضي محكمــة الاستئناف بالربـاط.
وأشار بلاغ محكمــة الاستئناف بالربـاط ، أنه بتاريخ 27/10/2020 قام احد السجناء بالسجن المحلي تيفلت2 ،شرق العاصمة الرباط ، باحتجاز أحد الموظفين بالغرفة التي يتواجد بها وعرّضه للضرب والجرح بأداة حديدية، وعلى إثر ذلك تدخلت فرقة التدخل السريع لتخليص الموظف المذكور وتم نقله فورا إلى المستشفى ، حيث فارق الحياة جراء الاعتداء الذي تعرض له، كما أصاب ثلاثة موظفين آخرين بجروح أثناء عملية تخليص الموظف منه.
وبحسب المعطيات الأولية للبحث فإن الأمر يتعلق بأحد المعتقلين ضمن الخلية الإرهابية التي تم تفكيكها بمدينة تمارة يوم 10/09/2020 التي كانت موضوع بلاغين سابقين للنيابة العامة بتاريخ 19/09/2020 و 22/09/2020 ، والذي كان قد ضُّبطت لديه مجموعة من المُعدات والمواد والعينات الكيميائية التي يُشتبه في عزم أفراد الخلية المذكورة استعمالها في عمليات إرهابية والتي تم إخضاعها لخبرات علمية وتقنية.
وقد أمرت النيابة العامة الشرطة القضائية بفتح بحث دقيق في الموضوع لترتيب الآثار القانونية اللازمة على ضوء ذلك.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.