القبض على داعشي في عملية مشتركة بين المغرب واسبانيا

نقلت الشرطة الوطنية الإسبانية في بيان لها ان عملية مشتركة بين الاستخبارات الداخلية المغربية والمركر الوطني الإسباني للاستخبارات ،أدت الى القى القبض ببلدية خيتافي (مدريد)، على شخص يحمل الجنسية المغربية يشتبه في انتمائه لتنظيم (داعش) الإرهابي.
وأوضح نفس المصدر ،أن المعتقل متهم بجرائم الانتماء إلى منظمة إرهابية، وتجنيد واستقطاب الأشخاص، مشيرا إلى أن التحقيقات التي أجريت في إطار هذه العملية أكدت أن المشتبه به، المتشبع بالفكر التكفيري، كان ملتزما تماما بفكر وعقيدة تنظيم (داعش) الإرهابي، ومنخرطا في التجنيد المتواصل للأشخاص عبر شبكات التواصل الاجتماعي.
وأضاف المصدر ذاته أنه تم خلال هذه العملية، التي نفذت يوم الخميس الماضي، إجراء تفتيش بمنزل الشخص المعتقل، ما مكن من مصادرة العديد من الأجهزة الإلكترونية، وأجهزة الهاتف، ومجموعة من الوثائق التي يجري تحليلها وإخضاعها للفحص والتدقيق من طرف الجهات المختصة.
وأشار بيان الشرطة الوطنية الاسبانية ونقلته وكالة المغرب العربي للانباء، إلى أن أنشطة المشتبه به على شبكة الإنترنيت كشفت أنه كان من أتباع تنظيم (داعش)، وأنه كان يتابع وينشر المئات من الملفات التي تمجد الجهاد، كما كان يتوفر على دلائل للتكوين الذاتي العسكري للجهاديين.
وخلص البيان إلى أن المتهم ساعد كذلك أحد العائدين من سوريا على الاستقرار في إسبانيا، عبر تمكينه من الدعم اللوجستيكي.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button