الاتحاد الدستوري يتوخى اعتماد حدث اعتراف أمريكا بمغربية الصحراء عيد وطني

مصطفى قسيوي

دعا حزب الاتحاد الدستوري إلى اعتماد ” حدث اعتراف أمريكا بمغربية الصحراء، عيدا وطنيا مفصليا يحتفي به جميع المغاربة”، معربا في بلاغ لاجتماع مكتبه السياسي عن تلقيه ” بكل ارتياح واعتزاز الإعلان عن القرار الرئاسي الأمريكي التاريخي المتمثل في المرسوم الرئاسي القاضي بالاعتراف الرسمي للولايات المتحدة الأمريكية بالسيادة الكاملة للمغرب على كافة منطقة الصحراء المغربية”، مشيرا إلى أنه قرار بأثر فوري وبكل ما له من قوة قانونية وسياسية ثابتة”.
وأبرز الحزب في بلاغ له تتوفر جريدة ” الراصد” على نسخة منه ، أن ” هذا الاعتراف الصريح بمغربية الصحراء، يأتي كتتويج لمسار دبلوماسي وطني ناجع تحت القيادة الحكيمة والسديدة للملك؛ معتبرا ” هذا الحدث التاريخي اعترافا آخر بجهود المغرب في تنمية أقاليمه الجنوبية وأحقيته ومشروعية ملفه الترافعي ومبادرته الجدية للحكم الذاتي”.
وفيما يخص القضية الفلسطينية، استحضر حزب “الحصان” ، ” المواقف الثابتة والمتوازنة لبلدنا لصالح فلسطين وفي مقدمتها الدعم الدائم الذي يقدمه المغاربة والسند المتميز للملك بصفته رئيسا للجنة القدس، الداعم للحل القائم على أساس دولتين متعايشتين في امن وسلام، والحفاظ على الوضع الخاص للقدس والحفاظ على الهوية الإسلامية للقدس الشريف والمسجد الأقصى، وه الموقف الذي كرسه ندا ء القدس الذي وقعه الملك وقداسة البابا خلال زيارته للرباط” ، يقول بلاغ حزب الاتحاد الدستوري.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button