المؤتمر الإقليمي العربي الثالث :ما هي الإجراءات التي تم اتخاذها لمكافحة العنف ضد المرأة خلال جائحة كورونا؟

تخليدا لليوم العالمي لحقوق الإنسان تنظم جمعية جسور ملتقى النساء المغربيات بشراكة مع اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان الدارالبيضاء – سطات (CRDH) والجمعية المغربية للنساء القاضيات الندوة الإقليمية العربية الثالثة عبر الإنترنت، يوم 16 ديسمبر 2020 على الساعة الثالثة بعد الزوال بتوقيت الرباط. بمشاركة ثماني دول عربية تحت شعار: “ما هي الإجراءات التي تم اتخاذها لمكافحة العنف ضد المرأة خلال جائحة كورونا؟”.
سيُطلب من كل ممثلة عن البلدان العربية ، بحسب بيات المنظمين، عرض التدابير التي اتخذتها السلطات المختصة لمنع ودعم النساء والفتيات ضحايا العنف أثناء هذا الوباء. كما ستقدم جمعية جسور ملتقى النساء المغربيات نتائج دراستها التي أجرتها منذ بداية هذه الجائحة والتي تتناول “العنف ضد المرأة أثناء وبعد الحج الصحي”.
وسيعقد المؤتمر باللغتين العربية والانكليزية
الرابط لحضور الجلسة : عبر تطبيق زوم

https://us02web.zoom.us/webinar/register/WN_acv4by4fRnuzX1q0eWxIVg
نبذة عن البرنامج :
تم إطلاق مشروع: “النساء شركاء في التقدم” من قبل جمعية جسور ملتقى النساء المغربيات بشراكة مع كرسي جبران خليل جبران بجامعة ميريلاند (جامعة كوليدج بارك، ماريلاند). هذا المشروع هو جزء من برنامج تعزيز قيادة المرأة وسياسات النوع الاجتماعي الشاملة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”. وبدعم من “مبادرة الشراكة الشرق أوسطية (MEPI) “. مر هذا المشروع بمرحلتين.
المرحلة الأولى، 2017- 2019، جمعت قيادات نسائية من مجالات مختلفة: محاميات، برلمانيات، نساء أعمال، نشطاء سياسيين، فاعلات في مجال حقوق الإنسان وحقوق المرأة، النقابيين، الفنانين، الشخصيات الإعلامية والأكاديميين وأخيراً شباب وشابات ناشطين بالعمل الجمعوي للعمل في مجالين من المجالات ذات الأولوية: تعزيز المساواة والمواطنة ومكافحة العنف ضد النساء والفتيات.
وتناولت المرحلة الثانية ما بين يناير- ديسمبر 2020، أربعة محاور مهمة: بناء قدرات الشباب و الشابات، التواصل الرقمي، المجال الأكاديمي وأخيراً محور مكافحة العنف ضد النساء والفتيات.
هذا المحور الأخير يتمحور حول قانون 103.13 الخاص بمكافحة العنف ضد المرأة. ضمن هذا الإطار، نظمت جمعية جسور ملتقى النساء المغربيات بشراكة مع اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان الدار البيضاء – سطات (CRDH) والجمعية المغربية للنساء القاضيات، اجتماعين إقليميين سمحت بمشاركة ممثلين عن ثماني دول عربية، الأول تحت شعار: “العنف ضد النساء، تطبيق القوانين و الاجتهاد القضائي” بالدار البيضاء يومي 25 و 26 نوفمبر 2019 والمؤتمر الثاني عبر تقنية ZOOM يوم 28 ماي 2020، حول “العنف ضد المرأة في زمن كورونا”.
كان الهدف من هذه اللقاءات هو السماح لهؤلاء المشاركات بتبادل ومناقشة الآليات القانونية المعمول بها من أجل مكافحة العنف ضد النساء، عرض الممارسات الجيدة الاجتهادات القضائية الموجودة في بلدانهم ووضع النساء خلال هذه الجائحة.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.