بلجيكا تحتجز مليون و 785 ألف أورو بمنزل شاب من اصول مغربية

حجزت الشرطة البلجيكية مبلغ مالي قدر بمليون و 785 ألف أورو، متكون من أوراق نقدية صغيرة ببلدية مولنبيك الموجودة بالعاصة البلجيكية بروكسيل،  بعد توقيف سيارة يقودها  شاب من أصول مغربية وينحدر من منطقة الريف  شمال المغرب.
وبدأت خيوط كشف هذه العملية، بعدما قامت عناصر الأمن الخاصة بالجريمة، بتوقيف سيارة من النوع الفاخر، والتي كانت تتخطى السرعة المسموح، واثر محاولة هروب السائق تمكنت فرقة أخرى من اعتراض طريقه وتوقيف عربته، وتفتيشها حيث عثرت عناصر الشرطة على 3900 أورو في جيب المعني بالأمر، لتكتشف بعد ذلك عن حقائب وبها مبالغ جد مهمة، حيث تم عدها ليجدوا 280 ألف أورو.
قامت عناصر الأمن بالإنتقال إلى منزل المعني بالأمر لمزيد من التحقيقات، ليكتشفوا  حقائب مالية ، مخبئة تحت سرير وداخل دواليب المنزل، حيث وصل المبلغ الإجمالي الذي تم حجزه إلى مليون و 785 ألف أورو، وهو مبلغ الأكبر الذي تم حجزه السنة الماضية ببلجيكا.

كما تمكنت الشرطة من حجز سيارتين من النوغ الفاخر، وسلاح ناري وألة لعد النقود، وأجهزة لتغليف الأموال، ومجوهرات قدرت قيمتها ب 26 ألف أورو، وتم اعتقال المتهم وفتح تحقيق لكشف عن مصادر هذه الأموال.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.